AlexaMetrics يسرائيل هيوم: جحيم الحياة في حلب تشعله طائرات الأسد عبر صعق الأطفال | وطن يغرد خارج السرب

يسرائيل هيوم: جحيم الحياة في حلب تشعله طائرات الأسد عبر صعق الأطفال

“وطن – ترجمة خاصة”- قالت صحيفة يسرائيل هيوم إن الجيش السوري يرتكب انتهاكات واسعة ضد الأطفال في سوريا، لا سيما وأنه بات غير قادر على فعل أي شيء أو تحقيق الأهداف وبالتأكيد عندما يتعلق الأمر بمحاولة إسقاط مقاومة المعارضة في حلب، وعلى ضوء هذا أقدمت طائرات القوات الجوية الخاصة بالأسد على تفجير اثنين من البراميل التي تحوي مواد شديدة الانفجار داخل حي سكني، وفي غضون بضع دقائق قتل 15 شخصا على الأقل، بينهم العديد من الأطفال والرضع.

 

وأضافت الصحيفة في تقرير ترجمته وطن أنه في بعض الصور ظهر مكان الحادث و الأطفال في حلب الذين تم إنقاذهم من تحت أنقاض المنازل التي تعرضت للقصف، وتلقى الجرحى المحاصرين في المنازل الإسعافات نتيجة القصف، وقال الأطباء في المستشفيات في الحي الشرقي القريب من حلب أن سائقي سيارات الإسعاف والطواقم الطبية الذين توجهوا لمساعدة الجرحى تعرضوا لهجوم من قبل قوات الجيش السوري الذين حاولوا منعهم من الوصول إلى مكان الحادث.

 

ولفتت الصحيفة إلى أن الوضع في حلب، التي تعتبر واحدة من أكبر المدن السورية من حيث عدد السكان، لا يزال حرجا، حيث خلال محاولة من الجيش السوري لاقتحام والاستيلاء على المعاقل الاستراتيجية التي يسيطر عليها معارضو النظام، تمكن الثوار من القبض على جنود الأسد، وفي الوقت نفسه، تبذل الجهود لتنفيذ وقف إطلاق النار المتفق عليه من حيث المبدأ في الأسبوع الماضي، ذكرت وسائل الإعلام التركية الأربعاء أن الرئيس رجب طيب أردوغان تحدث مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، واتفقا على تسريع المحادثات لاستئناف الإمدادات المنتظمة إلى المدينة.

 

وأشارت يسرائيل هيوم إلى أنه في الوقت نفسه، توصل نظام الأسد والمعارضة إلى اتفاق بشأن استثناء وإخلاء مدينة درعا جنوب دمشق، حيث أصبحت المدينة كومة من الأنقاض والمقيمين فيها تعرضوا لأزمة إنسانية حادة بعد أكثر من أربع سنوات من الحصار وتم إجلاء سكان المدينة، التي أصبحت رمزا للنضال ضد نظام الأسد.

 

وأكدت الصحيفة أنه على صعيد متصل هناك في شمال سوريا تواصل تركيا تنفيذ عملية الفرات والتي بدأت الأسبوع الماضي، حيث سجلت أمس أول ضحية تلقى حتفها بعد أن أطلق الميليشيات الكردية صاروخا على دبابة تتحرك بالقرب من مدينة جرابلس وأصيب ثلاثة جنود آخرين، وصرح رئيس وزراء تركيا يلديريم أن القوات التركية بتدخلها في مدينة جرابلس تهدف لاستعادة المدينة من داعش ومنع الميليشيات الكردية من السيطرة على المنطقة وخلق وجود دائم غرب نهر الفرات.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *