“صنداي تايمز”: حملة التطهير التي يقوم بها أردوغان تبني “امبراطورية خوف”

0

وصفت صحيفة “صنداي تايمز” البريطانية، حملة الاعتقالات التي شنتها الحكومة التركية بعد محاولة الانقلاب الفاشلة في منتصف الشهر الحالي، بأنها تبني “امبراطورية خوف” وذكرت أن السلطات استعانت بأندية رياضية لاحتجاز المعتقلين نظرا لأعدادهم الكبيرة.

 

وتحت عنوان “حملة التطهير التي يقوم بها أردوغان تبني امبراطورية خوف”, قالت الصحيفة إنه قد ألقي القبض على أعداد كبيرة لدرجة أن السلطات استعانت بأندية رياضية لاحتجازهم.

 

ولفتت الصحيفة إلى أن الحكومة أوضحت أنه كان لديها بالفعل قوائم معدة مسبقا.

 

وفي نفس السياق، نشرت صحيفة “صنداي تليغراف” تقريرا حول “احتجاز 62 طفلا في سجن تركي بعد محاولة الانقلاب”.

 

ونقلت الصحيفة عن محامين قولهم إن طلبة متهمين بالخيانة أجبرهم ضباط شاركوا في محاولة الانقلاب على الوقوف للدفاع عن مدارسهم.

 

وأوضح المحامون أن 62 طالبا، تتراوح أعمارهم بين 14 و17 عاما، في مدرسة عسكرية باسطنبول أجبروا على ارتداء ملابس مموهة وأعطوا أسلحة دون أن يكون بها ذخيرة.

 

وبحسب صنداي تليغراف، فقد احتجز الطلبة في سجن منذ ليلة 15 يوليو/تموز ويواجهون تهما بالخيانة.

 

ونقلت الصحيفة عن والدة أحد الطلبة، يُدعى امري، قولها: “أطفالنا لم يحملوا سلاحا من قبل، لكنهم استغلوا وأجبروا على فعل ذلك”.

 

وأضافت أن “أخذ الأطفال وإجبارهم على تنفيذ الأوامر أسوأ من أي هجوم إرهابي”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More