AlexaMetrics واشنطن بوست: ضباط مسلمون في "السي. اي. ايه" يحاربون الارهاب | وطن يغرد خارج السرب

واشنطن بوست: ضباط مسلمون في “السي. اي. ايه” يحاربون الارهاب

قالت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية إن ضباطا مسلمين في وكالة الاستخبارات الأمريكية ” سي أي إيه” يحاربون الإرهاب, في الوقت الذي يسود الولايات المتحدة نقاشا حول دور الإسلام.

 

وأشارت الصحيفة الأمريكية إلى أن “نائب مدير “السي أي إيه” قام بعد حادث إطلاق النار في مدينة سان برنادينو، بتكوين مجموعة من الموظفين المسلمين بالوكالة للحديث عن الإسلاموفوبيا”، لافتة الى ان “الحادث اظهر مدة قابلية الولايات المتحدة لحدوث هجمات إرهابية فيها بإلهام من تنظيم “داعش”، وهو ما أثار نقاشا حاميا حول دور المسلمين في البلاد، لاسيما مع دعوة المرشح الجمهوري دونالد ترامب لمنع دخول المسلمين إلى الولايات المتحدة، وهي الدعوة التي رفضها كثير من الأميركيين لكنها لاقت صدى لدى البعض”.

 

وأكدت الصحيفة أن “دعم قيادات “السي أي إيه” للموظفين المسلمين بالوكالة كان هاما، لأنهم يرون وجودهم مهمة أساسية، حيث أنهم يمكنون المخابرات الأميركية من فهم تفكير أعدائها الأجانب”.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *