الإثنين, نوفمبر 28, 2022
الرئيسيةفيديوشاهد| أهم 10 لحظات تاريخية في مسيرة محمد علي الرياضية

شاهد| أهم 10 لحظات تاريخية في مسيرة محمد علي الرياضية

- Advertisement -

شهدت حياة صاحب أسرع وأثقل لكمة -عادلت قوتها نصف طن- الأسطورة محمد علي كلاي، تحولات رئيسية جعلت منه حديث الأجيال المتعاقبة ومحل اهتمامها على مدى خمسين عاما.

 

وأهم تلك التحولات رفضه المشاركة في الحرب في فيتنام حيث تحوّل من بطل العالم الشهير إلى المجرم الذي حكم عليه بالسجن وتم حرمانه من ألقابه، لكن تمت تبرئته لاحقا وعاد للحلبة ليواصل حصد الأرقام القياسية.

- Advertisement -

 

وشكل إسلام محمد علي كلاي أهم تحوّل في حياته على الإطلاق بدعوة من صديقه مالكوم إكس أشهر الدعاة المسلمين الأميركيين، ورفض تكريمه بوضع اسمه على الأرض في شارع المشاهير في هوليود مثل الباقيين، واشترط أن يوضع الاسم على الجدار احتراما لاسم النبي محمد صلى الله عليه وسلم، فكان الاسم الوحيد على الجدار.

 

- Advertisement -

وأصيب بمرض الشلل الرعاشي عام 1984 بعد اعتزاله الملاكمة بنحو ثلاث سنوات، لكنه لم يفقد بريقه بين جماهيره من الأجيال المتعاقبة وشارك في الأعمال الإنسانية، وحصل على ميدالية الحرية تكريما له على ما قدمه من مساعدات إنسانية خيرية، كما حصل على جائزة القيادة العالمية من جمعية تدعم نشاط الأمم المتحدة لدوره القيادي في دعم القضايا الإنساني.

 

وفيما يلي نستعرض أهم 10 لحظات تاريخية في مسيرة محمد علي الرياضية:

 

1- محمد علي وجورج فورمان “The Rumble in the Jungle”: سمي بالحدث الرياضي الأهم في القرن العشرين، وفيه نازل محمد علي جورج فورمان بطل العالم في الوزن الثقيل، والذي لم يهزم من قبل، في زائير أو الكونغو حالياً في 29 أكتوبر عام 1974، واستطاع محمد علي الفوز بالضربة القاضية.

 

واستطاع علي الفوز بهذه المباراة بعدما أرهق فورمان بتكتيك التمركز على الحبل، فكان علي يتمركز عند الحبل ويغطي جسده بذراعية، ثم يستنزف طاقة فورمان من خلال تجنب لكماته، مما أدى إلى تعب فورمان لاحقاً في حين حافظ علي على طاقته، الأمر الذي أتاح له توجيه الضربات السريعة لفورمان وإسقاطه في نهاية المطاف.

 

2- الخسارة الأولى: سمي بنزال القرن، وواجه فيه محمد علي البطل آنذاك جو فرايزر، والذي لم يخسر أي مباراة قبل ذلك الوقت، أقيمت المباراة في 8 مارس 1973 في حديقة ماديسون بنيويورك، وفيها خسر محمد علي لأول مرة في مسيرته الرياضية، بعد فوز فرايزر في 15 جولة من المباراة.

 

3- اللقاء الثاني بين علي وفرايزر: أقيمت مباراة ثانية بين علي وفرايزر في 28 يناير عام 1974، والتي لم تقم للفوز باللقب حيث كان بطل العالم آنذاك هو جورج فورمان، واستطاع علي الفوز في هذه المباراة بإجماع الحكام.

4- علي ينتصر على فرايزر: في 1 أكتوبر 1975، وفي المباراة النهائية لبطولة العالم في الوزن الثقيل بمدينة مانيلا بالفلبين، انتصر علي على فرايزر بالضربة القاضية الفنية، بعدما قام مدرب فرايزر بإعلان انسحاب فرايزر قبل بدء الجولة الـ 15 من المباراة، ويعتبر اللقاء هو الأخير بين فرايزر وعلي، لتكون نتيجة المواجهات بينهما لصالح علي بنتيجة 2-1.

5- المباراة الأولى بين “كلاي” وسوني ليستون: أقيمت المباراة الأولى بين “كلاي” وهو الاسم الأول لعلي قبل تغييره، وبين سوني ليستون بطل العالم في ذلك الوقت، في مدينة “ميامي بيتش” بولاية فلوريدا في 24 فبراير 1964، وفيه فاز علي بالضربة القاضية الفنية بعدما استسلم ليستون مع بداية الجولة السابعة.

6- علي وكليلفلاند ويليامز: واجه محمد علي، كليفلاند ويليامز في 14 نوفمبر 1966، ويعتبر هذا اللقاء من أكثر مواجهات علي قوة، إذ سيطر علي على اللقاء منذ اللحظة الأولى، ونجح في تسديد 46 لكمة من أصل 74 في حين وجه ويليامز 10 فقط طوال اللقاء.

7- ما هو اسمي؟!: يعتبر هذا اللقاء من القلائل في مسيرة علي، الذي قام فيه الخصم باستفزازه، إذ قام إيرني تيريل بمناداة علي باسمه القديم “كلاي” مما استفز علي، إذ كان يرى علي اسم كلاي هو اسم للعبودية.

“أريد تعذيبه” بهذه الجملة وصف علي ما يريد فعله بتيريل في اللقاء، الأمر الذي حدث بالفعل في لقائه معه يوم 6 فبراير من العام 1967، فعلي كان قادراً على إنهاء المباراة قبل انتهاء وقتها الأصلي، إلا أنه ظل يطيل فيها بدلاً من توجيه ضربة قاضية للقضاء على خصمه سريعاً، وكان علي يناديه أثناء المباراة “ما هو اسمي؟”، حتى انتهى الوقت الأصلي للمباراة بفوز علي.

8- علي وليون سبينكس: خسر علي في لقائه الأول مع ليون سبينكس قبل سبعة أشهر من لقائهما الثاني في 15 سبتمبر 1978، والذي استطاع علي الفوز فيها بالمواجهة المباشرة بدلاً من تكتيك التمركز على الحبل، وفاز علي في هذه المباراة بقرار الحكام، ليصبح بعد ذلك أول ملاكم في العالم يفوز ببطولة العالم ثلاث مرات.

9- محمد علي وليستون واللقطة التاريخية: التقطت الصورة المشهورة لعلي وهو يخبط بيديه اليمنى على كتفه الأيسر في مباراته الثانية مع سوني ليستون، والتي أقيمت في 25 مايو 1965، وفاز فيها علي بالضربة القاضية، ويذكر أن المباراة استمرت لدقيقتين فقط.

o-ALI-570

10- ليلة سيئة ضد لاري هولمز: وافق علي على مواجهة البطل لاري هولمز في 2 أكتوبر 1980 بلاس فيغاس، وبدا علي مجهداً من أول جولة، وفي النهاية خسر علي المباراة أمام البطل، وأعاد علي سبب الخسارة إلى أدوية الغدة الدرقية التي كان يتناولها من أجل إنقاص وزنه، والتي تركته بدون الطاقة الكافية للمباراة.

يذكر أن هولمز بدا وكأنه نادم في لكم علي خلال المباراة، بل ظهر في لقاء بعد النزال بينه وبين علي والدموع في عينيه، وعندما سئل عن السبب، قال إنه يحترم علي كثيراً.

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
spot_img
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث