فيديو:مغرّدون غاضبون من فتوى “الفوزان” بعدم جواز السجود على كراسي الصلاة

2

(خاص-وطن) أثارت فتوى الشيخ السعودي صالح “” بعدم جواز السجود على شيء مرتفع في كراسي الصلاة، ردود فعل غاضبة من قبل مغرّدين، أكّدوا في تعليقاتهم أنّ الدين يسر.

 

وفي التفاصيل، قال عضو وعضو هيئة كبار الشيخ صالح الفوزان خلال جوابه عن سؤال مذيع برنامج فتاوى على القناة الأولى، بشأن صلاة بعض الأشخاص على الكراسي في ، بحيث يضع جبهته على موضع السجود في هذا الكرسي: إن ذلك لا يجوز.

 

وأضاف الشيخ “الفوزان قائلاً “إذا لم يتمكن من السجود على الأرض أو على الفراش بجبهته وأنفه، فإنه لا يجوز أن يسجد على شيء مرتفع؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم لما زار مريضاً ووجد عنده وسادة يسجد عليها فأخذ النبي الكريم صلى الله عليه وسلم الوسادة ورماها وقال: “صل قائماً فإن لم تستطع فقاعداً فإن لم تستطع فعلى جنب”.

 

وتابع الشيخ “الفوزان” فيومئ بالركوع والسجود، فإذا كان يقدر على الركوع وهو واقف، ويقرأ الفاتحة وهو واقف، أو يقف مع الإمام ثم جاء السجود وهو لا يستطيع أن يثني رجليه يجلس على الكرسي لا بأس، ولكن لا يجعل شيئاً مرتفعاً يسجد عليه، كما ذكرت السائلة في هذه الكراسي بل يومئ بالسجود برأسه ويخفضه ويكفي.

 

وأردف بشأن جواز بيع الكراسي واستيرادها بنية الأجر والصدقة بالقول: “الدين دين يسر ولا تكلف فيه، وهذه الكراسي لا تجوز الصلاة عليها بهذه الصفة، ولا يجوز بيعها واستيرادها”.

 

وفي سياق تعليقها على هذه الفتوى، قالت المستخدمة “ANOUD” “طيب إذا كان معاق ؟ الدين يسر ماهو عسر :/ استغفرالله بس، مدري من وين جايب التحريييم ياربي بس عفوك :/”

 

وأضاف ” Yousef Alharbi” ” ومن لم يستطع طيب !!!

 

وعلّق “المدير الكبير” قائلا “طيب هذا الشيخ ما نسمع الا تحريم × تحريم.. وظيفته بالحياة تحريم، يارجل القاعدة تقول كل شي حلال الا ما حرم الله”.

 

وقال “المصلي على الشفيع” “فتوى باطلة، كل متصل بالارض طاهر يسجد عليه

فالصلاة في الطائرة مثلا صحيحة لاتصالها بغلاف الارض الجوي المتصل بها”.

 

من جهة أخرى، أيّد آخرون فتوى الشيخ الفوزان، وقال “متجر الفخامة للعود” “اقرأ الفتوى بتركيز قبل التسرع ..الفتوى > يجوز السجود بإيماء الرأس . لكن ليس على الكرسي الموجود في الصورة”.

وأضاف “فراس الغامدي” “ياخي مشكلة اذا الواحد عمره كله فوق الكتب يقرأ ، ويجي واحد سورة الكوثر مايعرفها يتكلم عن شيخ افنى حياته في العلم !!”.

 

وقال “يونس عبد الله العبدلي” “عالم جليل اللهم متعه بالصحة والعافية وأنفع به وبعلمه الإسلام والمسلمين”.

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. Ikko يقول

    Why the machayekh of saudi arabia don’t say anything about how the king Selman financed Natanyahu in 2015?

    1. أزدشير يقول

      لو كنت أنت وكيلها لهذه الكراسي، كان الموضوع مخنلف يافوزان الخرفان ،،
      ياويل الأمة من فتاويكم ، اتقوا الله ، حسبنا الله عليكم ،،

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.