قال الاعلامي المصري المثير للجدل ، إن الهدف الذي تريده الحكومة التركية على حد تعبيره، هو البقاء على مرمى البصر من المملكة العربية والإمارات العربية المتحدة.

 

جاء ذلك في برنامج يذيعه موسى على قناة صدى البلد المصرية، حيث قال: “هناك احتلال لقطر على فكرة، رئيس الوزراء التركي كان أول أمس في ، أحمد داود أوغلو مع تميم، ويومها تم الإعلان عن تواجد 3000 جندي تركي وإنشاء أو إقامة قاعدة عسكرية جديدة تركية في ، فهل تفتكروا أن هناك أسباب لذلك؟ نعم هناك أسباب، هي محتاجة كمان يكون لديها قواعد عسكرية؟ عندها أكبر قاعدتين في السيلية وفي العديد التابعتان لأمريكا.. تركيا تريد زيادة أطماعها في المنطقة لتهدد أي أحد في المنطقة، والرسالة واضحة لأشقائنا.. لتكون (تركيا) على مرمى البصر من أشقائنا من الدول العربية.. تركيا لن تقاتل إيران أبدا.. تواجد هذه القوات عشان السعودية وعشان الإمارات..”

 

وأضاف: “وزير خارجية الكيان التركي الصهيوني، ما هي دولة صهيونية، دولة أكبر علاقات لها هي مع العدو الإسرائيلي، فلا يأتي الأتراك بدولتهم الداعمة والممولة للإرهاب وبدأوا بالكلام عن ، ويأتي ما أحب أن أوصفه بالبلطجي أردوغان ويقول إن باتت دولة ضعيفة، لا يا حبيبي لو كانت دولة ضعيفة لما تكلمت عليها، أنت متضايق لأن أعطتك درسا كبيرا..”