فرنسيّة تقع في شر أعمالها وتسأل الشرطة عن جودة المخدرات!

وقعت سيدة فرنسية في شر أعمالها بعد استعانتها خطأً بالشرطة لمعرفة مدى صلاحية المادة المخدرة لديها للاستهلاك البشري، وإذا كانت هذه النوعية يمكن أن تسبب الوفاة بجرعة زائدة.

 

وبحسب موقع “ميترو” البريطاني فإنّ امرأة تبلغ من العمر (45 عاماً) دخلت إلى أحد أقسام الشرطة في مدينة “تولوز” الفرنسية، وطلبت من الضابط المناوب التحقق فيما إذا كان الكوكايين الذي تحمله نقياً، أم لا.

 

وقد سارع الضابط في القبض عليها، ومن المنتظر أن تمثل أمام المحكمة في كانون الثاني من العام القادم 2017، لكن غير المعروف بعد إن كان الشرطة قد وجهت لها تهمة تعاطي المخدرات أو حيازتها بقصد ترويجها والاتجار بها.

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

الأحدث