الشاعر “البرغوثي” عن تظاهرات “25 أبريل”: “المرة دي الناس نازلة لك بتار عيالها يا واطي”

0

(خاص – وطن) عقّب الشاعر الفلسطيني المعروف ، على دعوات تظاهرات الـ 25 أبريل، غداً الإثنين، في مصر، الرافضة لاعادة ، بالقول إن هذه التظاهرات ليست “هادية ومهذبة” كما حدث في تظاهرات 25 يناير؛ لأن المصريين سينزلون الى الشوارع ليأخذوا بثأر أبنائهم من “الواطي” في إشارة الى الرئيس عبد الفتاح السيسي.

 

وكتب “البرغوثي” على حسابه بموقع “فيسبوك”: “مصر ما فيهاش طوائف وقبائل مصيرها مرتبط بالنظام، مصر فيها جيش اللواءات فيه بياخدوا بالميتين الف جنيه في الشهر والعساكر بتاخد علبة سجاير في الشهر. لو العدد كبير وجت الاوامر بالضرب، المجند مش هيعرض نفسه للخطر مقابل علبة سجاير عشان يحمي ناس بتبيع ارض مصر للي يدفع. المجند ممكن يتطوع بدمه عشان يحمي مصر من اسرائيل بس مش هيتطوع بدمه عشان يحمي السيسي من مصر. المجند ممكن يضرب لو العدد قليل لإنه خايف من عقاب اللوا، لكن لو حس ان اللوا هينتهي بسبب كثرة العدد مش هيضرب ولا طلقة. باختصار لو العدد ضخم بما فيه الكفاية ممكن الثورة تنتصر من غير دم… الا دم الحكام”.

 

وقال “البرغوثي” في منشورٍ آخر: “المرة دي مش مظاهرات ووقفات احتجاجية، المرة دي لو ما حدش أذاع البيان رقم واحد من التلفزيون ومقرات الدولة وأعلن تسليم السلطة للشعب، الشعب نفسه هيذيع البيان، وهتتكتب حروفه بالنار بين السما والأرض. وكل آت قريب. بكرة هتبدأ سلسلة أحداث يا إما تنتهي بتحرير مصر من اللي ناهبينها يا إما تنتهي بسنين طويلة من الاستعباد، والخيار في ادين الناس، لو قررت تنزل بكرة أو ما تنزلش”.

 

وكانت قوى سياسية وثورية قد دعت خلال الأيام الماضية، للتظاهر في يوم 25 أبريل، ضد إعادة ترسيم الحدود مع السعودية، والدعوة لـ”إسقاط النظام”، فيما استعدت الداخلية من جانبها بإغلاق كل المداخل والمخارج بمنطقة وسط البلد، التي شهدت مظاهرات حاشدة الجمعة قبل الماضية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.