ما علاقة قضية “ريجيني” بإلغاء إيطاليا ترخيص شركة متخصصة في صناعة أنظمة التجسس؟

0

قررت رسميا الاستجابة لطلب تقدمت به نائبة البرلمان بإلغاء ترخيص كان يسمح لشركة “” الإيطالية المختصة في صناعة أنظمة التجسس، بتصدير أنظمتها إلى خارج إيطاليا، وذلك بعد اتهامات وجهت للشركة بأنها باعت نظام تجسس لأحد أجهزة الأمن المصرية والتي استخدمتها في تتبع الباحث الإيطالي جوليو ريجيني، الذي قتل في العاصمة المصرية – القاهرة يناير الماضي، حسبما ذكرت صحيفة “فاينانشيال تايمز” البريطانية.

 

وذكر موقع “جلوباليست” الإيطالي أن الحكومة ألغت ترخيص التصدير لشركة هاكنج تيم، استجابةً لطلب نائبة البرلمان الإيطالي أدريانا كالجانو، والتي بدورها أكدت صحة النبأ، مشيرة في الوقت ذاته إلى أنها لا تعرف على وجه التحديد أيا من الهيئات المصرية اشترت من “هاكنج تيم” الذي يعتقد أنه كان له دور كبير في مراقبة ريجيني وقتله.

 

وأوضحت “فاينانشيال تايمز” أن قرار حظر تصدير منتجات شركة هاكنج تيم، يأتي في ظل تصاعد الأزمة الدبلوماسية بين حكومتي مصر وإيطاليا بعد .

 

وأعرب وكيل وزارة التنمية الاقتصادية الإيطالي -كما نقل موقع “التحرير” – عن أسف الحكومة لتأخر اتخاذ هذا القرار حتى وقوع مأساة ريجيني، على الرغم من أن الشركة تصدر أنظمة التجسس بعلم الحكومة الإيطالية منذ 2012 إلى ما لايقل عن 21 دولة حول العالم، وهو أمر يدعو إلى إعادة النظر في القوانين السارية في هذا الصدد.

 

ويرى بعض المحللين السياسيين أن الخطوة التي اتخذتها الحكومة الإيطالية مؤخرًا كانت ضرورية، حتى وإن لم يكن هناك أي إثباتات تدين باستخدام هذه التكنولوجيا في تتبع ريجيني، إلا أن جريمة قتل ريجيني ربما تكون عجلت باتخاذ الخطوة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.