مسؤول روسي: موسكو لن تقدم الأعذار لما تقوم به في سوريا “لأننا نتصرف بشكل علني”

1

 

أعلن المندوب الروسي الدائم لدى الأمم المتحدة فيتالي تشوركين ان “روسيا لا تنوي تقديم الأعذار لما تقوم به في سوريا نظرا لأنها تتصرف بشكل علني وفي إطار القانون الدولي”، لافتاً إلى أن “بلاده تعمل هناك ضمن إطار القانون الدولي عكس قوات التحالف التي تقودها الولايات المتحدة”.

 

ولفت تشوركين إلى أن ” قوات التحالف لم تقدم تفسيرا لما تقوم به سوريا والعراق ولم تتحدث عن أهداف ضرباتها ونتائجها، كما أنها ترفض التعاون مع روسيا في الحرب ضد الإرهاب”.

 

وفي الوقت ذاته قالت الناطقة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا إن “أي حديث عن وقف للنار لا ينسحب على العملية العسكرية الروسية في سوريا”، مشيرة إلى أن “ضربات القوات الجوية الروسية تهيّء أجواء جيدة لمكافحة الإرهاب وبالتالي للمفاوضات السورية – السورية”.

 

وأوضحت زاخاروفا في حديث صحفي أن “الجهات التي تدعم الإرهاب هي التي لن تشعر بالارتياح في ظروف مواصلة العمليات العسكرية ضده، وأن الضربات الجوية الروسية تخلق ظروفاً جيدة لأولئك الذين يسعون بالفعل إلى إنقاذ سورية من الإرهاب لبناء دولة ديمقراطية هناك وإجراء انتخابات حرة”.

 

وتجنّبت زاخاروفا التعليق على تقرير صدر أخيراً عن مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة يتهم النظام السوري بارتكاب جرائم ضد الإنسانية، لكنها رأت إن “موسكو لا تدعم نظام الرئيس السوري بشار الأسد وكانت دائماً تنتقد مختلف خطوات دمشق، بما في ذلك في مجال حقوق الإنسان”، مذكّرة بأن “وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أكد أكثر من مرة أن الإصلاحات الديمقراطية في سوريا تأخرت كثيراً”.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. وعد السماء آت يقول

    تقتل المسلمين بشكل علني وسيأتي الدور عليك وسيقتلكم المسلمين بشكل علني والويل لمن يستنكر ويشذب حينها وانتظر الدوائر فستدور ويأتي عليك الدور كما حصل لكم في افغانستان عندما هربتم كالنساء عذا للتذكير فصبرا جميل والله المستعان

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More