السبت, نوفمبر 26, 2022
الرئيسيةالهدهدصفعة قويّة .. هذا هو العميد بالحرس الثوري الايراني الذي قُتل في...

صفعة قويّة .. هذا هو العميد بالحرس الثوري الايراني الذي قُتل في ريف حلب

- Advertisement -

أعلنت وسائل إعلام إيرانية عن مقتل أحد كبار الضباط الإيرانيين خلال اشتباكات مع مسلحي المعارضة السورية فى ريف حلب.

 

وذكرت وكالة فارس الإيرانية، أن القتيل هو العميد “محسن قاجاريان” قائد فرقة الإمام الرضا في الحرس الثوري، من مدينة نيسابور، التابعة لمقاطعة خراسان، شمال شرقي البلاد.

- Advertisement -

 

ووفقا للحرس الثوري شارك قاجاريان في الحرب العراقية الإيرانية السابق في ثمانينيات القرن الماضي ووصفه بأنه من القادة الثوريين والمخلصين لولاية الفقيه.

 

- Advertisement -

وقتل خلال الفترة الماضية عددا من ضباط الحرس الثوري فى المعارك الدائرة في سوريا وهم مهدي كوتشك زادة، وسيد علي زادة، حسن رزاقي، وحجة الإسلام شيخ مصطفى خليلي، وحبيب رحيمي مينيش، ومحمد إسكندري.

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
اقرأ أيضاً

3 تعليقات

  1. حين اشتدت وطأة كفار قريش على المسلمين وبالغوا في إيذائهم واضطهادهم ، أتى أمر الله بالهجرة ، وكانت لكل مسلم طريقته بالخروج إلى المدينة المنورة ، فكانت طريقة سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه أن يهاجر علانيةً ، بل كان متحدياً فقال: ” من أراد أن تثكله أمه أو يرمل زوجته أو ييتم ولده فليلقني وراء هذا الوادي” .
    و نحن نردد ما قاله الفاروق : “من أراد أن تثكله أمه أو يرمل زوجته أو ييتم ولده فليأتي إلى سوريا” . من طبيعة الغزاة المرتزقة أنهم يتكتمون على خسائرهم … لو عرف الناس في إيران و العراق و لبنان العدد الحقيقي لمن هلكوا في سوريا من مليشياتهم الخائبة لثاروا على من أرسلهم ثورة لا تبقي و لا تذر . تلميح دون تصريح : ما جلب الروس إلى معمعة الحرب في سوريا هو فشل جيش بشار و كافة المليشيات العربية و الفارسية الطائفية… و الحبل على الجرار بعون الله.

  2. الى سقر أو الحطمة…وبئس المصير
    تدعون محاربة اسرائيل فاذا أنتم مجندون لقتل أبرياء سوريا الشام
    حشركم الله مع فرعون والنمرود…آمين

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث