بعد مرور عامين.. السيسي يفشل في اختراع جهاز الكفتة

0

 

“خاص- وطن”-  مر اليوم عامين كاملين على بدء الجدل الذي ساد الشارع المصري ووسائل الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي حول الجهاز الذي أعلن اللواء إبراهيم عبد العاطي في مؤتمر صحفي بحضور الرئيس المؤقت حينها عدلي منصور، والرئيس الحالي عبدالفتاح السيسي الذي كان يشغل منصب وزير الدفاع آنذاك، أنه سيعالج فيروس الإيدز وأمراض أخرى بينها التهاب الكبد الفيروسي، لكن لم يستطع السيسي ورجاله اختراع الجهاز.

 

انتقادات متواصلة

لم تتوقف الانتقادات حول الاختراع الذي بات يعرف بـ “جهاز الكفتة”، بل بدأت تتزايد تدريجيا وبشكل لافت، لاسيما وأن الإعلان عن الجهاز بدى بصورة ساخرة للغاية، فضلا عن اللواء إبراهيم عبد العاطي الذي أثيرت حوله كثير من الروايات والقصص عن كونه معالجا بالأعشاب وليس طبيبا بالقوات المسلحة.

 

النظام يستخف بعقول المصريين

في مشهد بدى وكأنه استهزاء بعقول المصريين البسطاء الذين يعانون من الفيروس الكبدي ويتشبثون بأي أمل في الشفاء من هذا الفيروس، ظهر عبدالعاطي عبر وسائل الإعلام وهو يفحص مريضًا بواسطة الجهاز الذي أعلن عن اختراعه في ذلك الوقت، ويبلغه: تحاليلك زي الفل قدامي، كان عندك إيدز وراح، مضيفًا: ثقوا أننا هزمنا الإيدز ولم ولن نستورد في يوم من الأيام علاجًا له.

 

وأوضح عبد العاطي: باخد الإيدز من المريض وأغذي المريض بيه وأديله صباع كفتة يتغذى عليه باخد المرض وأديله غذا وده قمة الإعجاز العلمي، مستطردا: بدأت العمل منذ 22 عامًا عليه، والعلاج بدأ من داخل المخابرات الحربية سرًا، مضيفا: هزمنا الإيدز ولن ندفع مليمًا واحدًا للخارج لعلاج أي مريض، والفضل كله لرجال القوات المسلحة، ساعدوني بقوة.

 

عروض كاذبة

زعم اللواء عبد العاطي في ذلك الوقت أنه عُرض عليه 2 مليار دولار مقابل بيع الجهاز في الخارج ولكنه رفض، وقال اللواء طاهر عبدالله، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، خلال ذلك المؤتمر، إنه لن يتم تصدير الجهاز وذلك لحمايته من مافيا شركات الأدوية والدول الكبرى المحتكرة لسوق الدواء العالمية.

 

عصام حجي: فضيحة علمية لمصر

انتقد كثير من العلماء الاختراع الذي أعلن عبد العاطي عن اختراعه قبل عامين، حيث قال عصام حجي، المستشار العلمي للرئيس السابق عدلي منصور، في تصريحات صحفية: جهاز الإيدز فضيحة علمية لمصر، معتبرًا أن الاختراع غير مقنع وليس له أي أساس علمي واضح من واقع العرض التوضيحي للجهاز، إضافة إلى أن البحث الخاص بالابتكار لم ينشر في أي دوريات علمية مرموقة.

 

وأضاف حجي: موضوعًا بهذه الحساسية في رأيي الشخصي يسيء لصورة الدولة، وستكون له نتائج عكسية في البحث العلمي، وتمنيت أن يكون هناك حذر أكبر حول ما قيل في نشر هذه المعلومات.

 

باسم يوسف: ما زلنا في الانتظار

يعتبر الإعلامي الساخر باسم يوسف أحد أبرز المنتقدين لجهاز علاج الإيدز، حيث كان يتعمد في معظم حلقات برنامجه المعروف باسم البرنامج تذكير الجيش بوعده والجهاز الذي أعلن عن اختراعه اللواء عبد العاطي.

 

نشر باسم يوسف صورة تجمعه مع الدكتور عصام حجي احتفلا فيها بمرور عامين على الاختراع المعروف بجهاز “الكفتة”، وعلق على الصورة، قائلًا: مع الزميل الخائن العميل العالم الفاشل بتاع ناسا عصام حجي. وظهر الاثنان بالصورة مع منبه صغير، حيث قال “يوسف” معلقا: ما زلنا في الانتظار.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More