والبلاد في حالة طوارئ: نقابات الأمن في تونس تتحدى الدولة

0

وطن – في خطوة تصعيدية جديدة وتونس في حالة طوارئ وشبح الإرهاب يخيم عليها ليل نهار،قررت نقابات الأمن التونسية تنظيم تجمعات أمنية أمام مقرات عملهم بكافة تراب الجمهورية يوم الأربعاء 20 يناير وذلك احتجاجا منهم على عدم تفاعل الحكومة مع مطالبهم.

هذا ودعت هذه النقابات في بلاغ مشترك اليوم السبت منتسبيها في المؤسسة الأمنية والسجنية إلى تنظيم تجمعات أمنية قاعدية أمام المقرات الأمنية بكافة تراب الجمهورية بداية الأسبوع المقبل -الإثنين والثلاثاء 18 و19 يناير- إلى جانب تنظيم وقفات احتجاجية بكامل تراب الجمهورية بداية من يوم الأربعاء.

وجاء قرار قوات الأمن التونسية في اتخاذ إجراء تصعيدي خطير، نظرا لانتهاء المهلة التي حددتها للحكومة التي لم تتفاعل مع مطالبهم والتي من أبرزها تحسين وضعهم المهني والمساواة في الأجور مع أبناء المؤسسة العسكرية وإيقاف جميع محاكمات الأمنيين وتوفير جميع مستلزمات الحرب على الإرهاب.

يذكر أن تقارير حقوقية محلية ودولية كانت قد اتهمت أفرادا من قوات الأمن التونسي بممارسة التعذيب الممنهج والعنف دون تحرّك من قبل الدولة لفتح هذه الملفات، وذلك بسبب ضغوط النقابات الأمنية ودعوى الحرب على الإرهاب.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More