أمريكا وبخت سفيرتها في عمان بعد ان استبدلت ملابسها داخل غرفة نوم برلماني أردني

3

أنهت وزارة الخارجية الأمريكية «انتفاضة» أردنية بتوبيخ سفيرتها في عمان بعد قيامها باستبدال ملابسها في غرفة نوم مؤخرا، والتي تلقتها منه كهدية، الأمر الذي أدى لاستفزار مشاعر الأردنيين بعد ظهور صورها في مواقع توتير والفيسبوك.

واشنطن وصفت إجراء السفيرة الأمريكية في ، بالمخالف لكل الأعراف الدبلوماسية ويتنافى مع عادات وتقاليد المجتمع الأردني.

الأردنيون «انتفضوا» بعد أن نشر الوزير السابق والبرلماني على صفحته على الفيسبوك أربع لقطات على الأقل وهو يحتضن السفيرة ويلز ويتبادل معها التهنئة، وفي لقطة خامسة يساعدها في ارتداء ثوب فلسطيني تراثي أهداها إياه، ما أثارت المشاهد نوابا في البرلمان اعتبروا أن الأمر يخالف التقاليد ويخدش الحياء العام، ونشرت آلاف التعليقات على مواقع التواصل تنتقد البرلماني قشوع لنشره صورا غير لائقة له مع السفيرة. وقدم قشوع الثوب الفلسطيني للسفيرة ويلز خلال مأدبة عشاء لها في منزله بحضور شخصيات برلمانية وسياسية أبرزهم رئيس الوزراء السابق سمير الرفاعي، وطلب منها الذهاب إلى غرفة نومه لارتداء الثوب، فوافقت على الفور، حيث تبادلا لاحقا التهنئة على وقع «زغرودة» الزوجة.

«انتفاضة» مواقع التواصل الاجتماعي في الأردن احتجاجا على فعل السفيرة والبرلماني دفعت وزارة الخارجية الأمريكية للتدخل وتوبيخ السفيرة ويلز على فعلتها، وبررت السفيرة ما قامت به أنه لم يكن هناك ترتيب لهدية الثوب لكن النائب قشوع قدم الثوب لي هدية وطلب منها دخول غرفه نومه لارتدائه، ولم يكن أمامي خيار آخر في ظل الضغط الذي مارسه المستضيف.

تداعيات هدية البرلماني قشوع للسفيرة الأمريكية انتقلت إلى جلسة البرلمان حيث وقف النائب المشاكس يحيى السعود خلال انعقاد جلسة البرلمان وهاجم زميله النائب قشوع «الأمر الذي كاد أن يتحول إلى عراك بالأيدي بينهما لولا تدخل النواب لمنع حدوث المشاجرة» وفقا لصحيفة عكاظ.

قد يعجبك ايضا
3 تعليقات
  1. عبدالحق صداح يقول

    أتسائل إذا ما ذاق عسيلتها أم لا .
    أمة هاملة .
    أمة يحكمها أناس بلا شرف .
    على الدنيا السلام .

  2. احمد عوض يقول

    مهزله واي مهزله هذا هو برلماننا ونوابنا عار علينا ان يكون عندنا مثل هؤلاء النواب ونحن من اتينا بهم واذا لم تستحي فاصنع ماشئت

  3. مايك يقول

    أي عادات وتقاليد وخرابيط يتحدث عنها الشعب الأردني عبر مواقع التواصل. الأردن منذ سنوات طويلة بلد سياحي ومفتوح على الجميع ويحدث فيه كل شيء تقريباً في الأماكن السياحية المعروفة دون حسيب أو رقيب

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.