امرأة تحرق زوجها بالأسيد لأنه نقل إليها الإيدز وأجبرها على الدعارة

0

“خاص- وطن”- أقدم امرأة لبنانية على زوجها بعد أن ألقت ماء الأسيد على وجهه لأنه أجبرها على العمل بالدعارة ونقل لها مرض الإيدز.

 

وروت “أمل عواد فرج” التي ظهرت في برنامج “للنشر” على قناة “الجديد” أنها تعرفت على “محمد الغريب” حينما كانت تعمل حاضنة في البيوت فطلب منها ترك العمل ليتزوجها-كما قالت- وبعد أن عقد قرانه عليها بدأ بالتأفف من الحياة والمصروف.

 

وتتابع أمل أن زوجها كان يشجعها على الخروج والسهر والخروج مع الرجال قائلاً لها إن الأمر عادي في ، وحينما قالت له أنا زوجتك لم يأبه لها وأجبرها على الخروج وتنفيذ ما يريد.

 

وتردف أمل:”حاولت الهرب من المنزل لكنه قال لي لا تستطيعين الهروب لأن معي مرض الإيدز” وتستطرد قائلة:” لم أصدق الأمر وطلبت منه أن يأخذني إلى الطبيب ففوجئت به يقول لي روحي نامي مع أي حدا وجيبي مصاري وساعتها باخذك للدكتور”.

 

وعرض البرنامج لمقابلة بين الزوجين بدا الزوج فيها عاري الصدر وآثار الحروق على صدره ووجهه ونفى أن يكون قد تزوج من أمل أو أن يكون قد نقل لها الإيدز نافياً عن نفسه أيضاً الإصابة بهذا المرض واصفاً إياها بالكاذبة طوال المقابلة

فيما كشفت أمل أن زوجها كان “ينام مع شبان ونسوان” من أجل نشر المرض معترفة بأنه قام بتشغيلها في الدعارة لكسب المال ولنقل الإيدز للآخرين وعندما كشفته بدأ يهددها بالقتل عن طريق أصدقائه.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.