حجب قناة المنار يستفز عطوان أكثر من احتلال القدس ويهاجم “الجزيرة” التي أشهرته

14

هاجم موقع رأي اليوم الذي يديره “” قرار شركة عربسات للبث الفضائي التابعة لحزب الله، بحيث لم تعد القناة متاحة على ترددات أقمار الشركة.

وفي مقال كشف حجم الاستفزاز والغيظ الذي يكتنفه، ربما أكثر من احتلال القدس التي يدعي الدفاع عنها، اتهم “عطوان” السعودية بالوقوف وراء حجب المنار، كما وقفت وراء حجب قناة الميادين الممولة إيرانيا، وقنوات سورية وليبية داعمة لنظامي بشار الأسد ومعمر القذافي.

واعتبر “عطوان أن  السعودية تتحكم بعربسات لأن مقر الشركة في عاصمتها الرياض، ولأن مجلس إدارتها يتولاه مواطن سعودي، ولأنها تملك ما يقرب 40 من أسهم الشركة، مضيفا: عربسات قمر عربي تساهم فيه معظم الدول العربية إن لم يكن كلها، وتأسس بقرار من جامعة الدول العربية.. ولا يجب أن يكون قمرا سعوديا.

وتابع “عطوان”: اختيرت الرياض دون غيرها من العواصم العربية لأنها كانت في حينها حمامة سلام، وتشتهر بكونها عاصمة للتضامن العربي… والآن انقلبت هذه الصورة رأسا على عقب، وتحولت الحمامة السعودية إلى صقر جارح، تؤجج الصراعات العربية، وتخوض حروبا مباشرة في اليمن، وتدمر بناه التحتية والفوقية، الفقيرة والمعدمة، وتقتل الآلاف من أبنائه، وتمول وتسلح حروبا أخرى في سورية وليبيا.

ورأى “عطوان” أن السعودية لاتملك حق حجب “المنار” قانونيا، منوها بأن السعودية تجرأت على حجب من تشاء، لأن “عواصم القرار العربي المركزية، مثل بغداد والقاهرة ودمشق تدمرت من جراء الغزو الغربي الخارجي، أو مؤامراته، وأخرى مثل الجزائر، تعيش في حال من الشلل السياسي لمرض رئيسها، ومروها بحرب دموية أودت بحياة مئتي ألف إنسان، وثالثة تدجنت ماليا من قبل دول الخليج، وأصبحت السعودية تقرر كيفما تشاء”.

وهاجم “عطوان” قناتي الجزيرة والعربية قائلا إنهما تستحقان الحجب، لأنهما تلفقان الأخبار، وهو المسوغ الذي ساقته السعودية في معرض تبريرها قرار إيقاف قناة المنار، مضيفا: القنوات الخليجية والسعودية ليست بريئة من تهمة التلفيق والفبركة، وغياب الرأي الآخر، ولكن طالما أن الوطن العربي يدار حاليا من الرياض، وعواصم خليجية أخرى، فالتلفيق والكذب في هذه الحالة حلال وقانوني ومشروع.

وزعم “عطوان” أن إيقاف قنوات المنار والميادين والمسيرة والقناة الفضائية الليبية، والإخبارية ودنيا السوريتين، سيزيد من شعبيتها، ويزيد من دائرة انتشارها.

قد يعجبك ايضا
14 تعليقات
  1. المورد البعيد يقول

    هذا ( الشبح ) ( الخيال ) لايملك من فلسطين روعتها ولا من القدس عزتها
    ولا من العرب كرامتهم ، بل اكاد اجزم انه في الواقع الدقيق جدا يصنف واحدا من اشد اعداء القدس وفلسطين ارضا وانسانا وقضية ، ناهيك عن بيعه لعروبته مقابل 0 شيكلات ) معدودات , وفي احسن الضروف ( دولارات ) !
    من يعرف ( هفوان ) يعرف الخيانة والعمالة والدناءة والانتصار للاعداء والانحياز للانجاس والاوباش من اعداء كل ماهو اسلامي وعربي على كل الامتداد التاريخي والجغرافي لكل قضايا المسلمين والعرب ! !
    فلا تراه الا نابحا شامتا محرضا ناعقا ناهقا في كل مكان يتاح له فيه ممارسة كل ذلك في اوكار ومواخير الاعداء للإسلام والعر والوطن والتاريخ والقضايا التي توجع الجسد الاسلامي العربي !
    لكن من اشد نوبات الوجع هي تلك التي يتسبب بها ( نهقان ) وامثاله ممن يطعنون ويكيدون ويتآمرون … وبالتالي فهم القنطرة القذرة التي يلج منها كل الاعداء ويوصلون من خلاله وخلال امثاله كل المحن والالم ولا يرتاح لهم بال الا بين جائحة ونائحة تجتاح بلاد المسلمين والعرب ! !
    ( (هم العدو فأحذرهم قاتلهم الله أنى يؤ فكون ) ) .

  2. عبدالهادي يقول

    معلشششششششش الإمارات ودحلان وإيران يدفعوا اكتر يا عبدالباري دولار.

  3. علي خليل حايك يقول

    السيد عبد الباري عطوان,سؤال لن يمر مرور الكرام.
    بما أن إيران و هي على ابواب الوطن العربي, و داخل البيت اللبناني و في المنطقة الخضراء في بغداد و في مدن و وديان اليمن,و لها عنتريات على جبهات الانهزام و التصدع,و نوايا على الأسرة السعودية,و لها اسرة دخل غرف النوم السورية

  4. علي خليل حايك يقول

    ولها أسرة ولها أنياب و مخالب في قلب العالم العربي,إلا ترى بعين الحق ما أصابنا من حميمتك ايران؟
    كان أجدى لك ان تقف بصف الإنصاف,و محسنا للكلمة جزاء الاحسان.
    إنها الحرب,أنها حرب الوجود يا سيد عطوان.

  5. أ.د. بسيوني الخولي يقول

    لقد آن الأوان لأن يُخرج الموتورون أضغانهم ، وها قد بلغت القلوب الحناجر ! وظنوا ببعضهم الظنون ! وستخرج الظنون حقائق لا يعلمها الشعب العربي المسكين الذي طالما خدعه حكامه ومثقفوه !! ولننتظر ما تسفر عنه وتخرجه معارك الحكام والمثقفين !! لقد تحولت ولاءات الأمس إلى عداءات ، وستلتئم اليوم ولاءات جديدة ، وهكذا يتشكل تاريخ العرب كما تشكل بالأمس ، مؤامرات .. نكايات .. ولاءات .. عداءات .. وهكذا يُكتب التاريخ العربي !!

  6. مسلم عربي يقول

    سوريا السنية العربية أعدل قضية في الوجود

  7. محسن الحسيني يقول

    عبد الباري عطوان إعلامي أمين ومحترم ليس على شاكلة قناة الجزيرة المروجة للإرهابيين والطائفية. ما عليكم إلا أن تزورو مواقع قنوات الجزيرة والعربية وصحيفة القدس العربي الذين أصبحوا أشبهة بالصحف الصفراء في الشتائم والإصطفاف الطائفي. لا يعرفون كيف يردون على الحجج بالنقاش والأدب فيلجئون للسباب والشتائم. وياسبحان الله يقفون مع الظالمين حتى ولو أختلفوا معهم.

  8. نزود يقول

    الله يساعد الفلسطينين المرابطون في وطنهم على أمثالك

  9. ahmed يقول

    منذ البداية وفي عز شهرته لم اوافق الكثير من زملائي على انه وطني هذا من الاعلاميين الذين يعيشون على ابواب السلاطين مثله مثل 99% من اعلاميين الامه العربيه

  10. عبد المنعم الفحماوي يقول

    عبد دولار
    يا عيب شوم عليك بس كل هذا الهجوم بعد ما وصلك ثمن جريدة القدس العربي انت أنسان مأجور القلم عيب عليك واحترم الايام الي كنا نسم وقرألك يا واطي

  11. وعد السماء آت يقول

    ماهكذا تورد الابل ياعطوان هل ترضى لتدخل المجوس اولاد المتعه في العراق وسوريا واليمن جهارا نهارا عيانا بيانا وتستنكر على السعوديه التدخل للفزعة لاهل السنه الذين يذبحون ويحرقون وتنتهك اعراضهم لالشىء فقط لان مذهبهم سني هل حلال للروافض وحرام على اهل السنه كيف تحكمون اعوذ بالله من ظلمك وجورك وحقدك لماذا هل انت سني ام شيعي ام تشيعت اوضح مذهبك كي نقرر لماذا هذا الهجوم الغير مبرر على السعوديه لمساندتها اهل السنه في العراق وسوريا واليمن

  12. ابو علي يقول

    مقال ممتاز ويقول الحقيقه ،،وفقك الله يا استاذ عبد الباري في فضح دول النفط المتآمرة وفضح اعلامهم القذر في تشويه الحقائق .

  13. ابن الديار يقول

    وشششششش عندك يا عبد الملالي قطوان

  14. جزائري حر يقول

    بارك الله فيك،نعلم منك الا المواقف الصادقة و الوقوف مع المظلومين lمنذ حرب الخليج الأولى، الحرب على غزة،الحرب على سوريا،الحرب على اليمن و غيرها. رجل صادق مع نفسه و أمته.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.