دحلان يحرض على الإسلام “المعتدل” بالفرنسية هذه المرة

2

وطن (خاص) حرض القيادي الفتحاوي الهارب ومستشار ولي عهد ابوظبي ضد في مقال له باللغة الفرنسية “التي لا يجيدها” نشره موقع هافينغتون بوست باللغة الفرنسية.

وقال دحلان المتهم باغتيال عدة شخصيات فلسطينية واختلاس ملايين الدولارات: “ولادة ليست بمعجزة من الله ولكن نتيجة لسياسة غبية وساخرة من الغرب ، لقد تكونت هذه “الدولة” الظلامية على أنقاض دولتين هما العراق وسوريا صاحبتا التاريخ والحضارة منذ الآلاف السنين”.

واضاف: “ لقد  تم تدمير العراق من قبل المحافظين الجدد وسوريا في أعقاب “الربيع العربي” ومن قبل أنصار الإسلام “المعتدل”. وامتدت داعش إلى المغرب العربي حيث تهدد استقرار تونس والجزائر  وتسيطر على أراض واسعة من التراب  الليبي ، ولو لم تنتفض مصر شعبا ونخبة لكانت  اليوم تحت جمر جماعة المسلمين ، الخلية الأم للتيارات اللأصولية بما فيها داعش وأخواتها.

وشدد دحلان الذي يعد رأس حربة الثورات المضادة على ان الدول الغربية التي تعاني من تفشي الارهاب هي نفسها التي احتضنت لسنوات عديدة رموز جماعة الإخوان وتركتها تزدهر في مدنها وعواصمها لتولد إسلام  متطرف لا علاقة له إطلاقا بعقيدة الأغلبية الساحقة من المسلمين في أوروبا ، وقال: من تلك المدن والعواصم انطلق عشرات ومئات الارهابيين للجهاد في سوريا والعراق .

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. السيسي يقول

    واللعه يا ابن الشرموطة يا دحلان تكونت هذه “الدولة” بمساعدتك و بدعم من ابن الحرام سيدك يا عبد يا ايجير يا خادم محمد بن زايد. اقراء اعترافات الجاسوس الاماراتي الذي القي القبض علية في ليبيا

  2. وعد السماء آت يقول

    والله لاشبه لك الا الشيطان الذي تفوقت عليه عليك من الله اللعنات تلوا اللعنات الله يارب ياقادر ارح امة محمد من هذا المفسد المجرم اللص الفاسق القاتل هو وسيده فهم المفسدون هم المفسدون هم المفسدون اللهم اعذنا منهم واكفنا اياهم لما شئت عاجلا يارب

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.