مفاجأة .. هل ستعفو السعوديّة عن المدوّن “رائف بدوي” ؟!

1

أعلن وزير الدولة السويسري للشؤون الخارجية “ايف روسييه” أن الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز يبحث حاليا في إمكانية “إصدار عفو”، عن ، الذي حكمت عليه محكمة سعودية بالسجن عشرة أعوام وبألف جلدة بتهمة الإساءة للإسلام وتأسيس موقع إلكتروني.

 

وقال الوزير لصحيفة “لا ليبرتيه”، السبت: “أبلغت بأن العقوبة علقت” وأن “آلية لإصدار عفو يدرسها حاليا العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود”، موضحا أنه بحث في هذا الملف خلال زيارته الرسمية للرياض الأسبوع الماضي.

 

من جهتها، أعربت إنصاف حيدر، زوجة المدون بدوي، عن أملها بالعفو عن زوجها، قائلةً: “آمل بان يكون ذلك حقيقيا، لكنني أثق بالحكومة السويسرية”.

 

وأضافت في رسالة إلى وكالة فرانس برس “التقيت الرئيسة السويسرية (سيمونيتا سوماروغا) قبل بضعة أشهر وأكدت لي أن الحكومة السويسرية تبذل جهودا كبيرة في شان موضوع رائف”.

 

ولجأت إنصاف حيدر زوجة بدوي، مع أولادها الثلاثة إلى كيبيك.

وكان بدوي (31 عاما) المؤسس المشارك للشبكة الليبرالية مع الناشطة سعاد الشمري، اعتقل في 2012 بتهمة الإساءة للإسلام وتأسيس موقع على الإنترنت.

 

وحكم عليه في نهاية 2014 بالسجن 10 سنوات وبألف جلدة. وتلقى أول خمسين جلدة في كانون الثاني/يناير لكن العقوبة علقت بعد موجة احتجاجات في العالم.

 

وفي 29 تشرين الأول/أكتوبر فاز المدون بجائزة ساخاروف لحرية الفكر التي يمنحها البرلمان الأوروبي الذي دعا إلى الإفراج عنه “فورا”.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. اسمراني يقول

    رائف بدوي عاق لدينه ولأبيه ومن ليس له خير في دينه ولا أبيه فليس له خير في بلده , وما حكم عليه القاضي إلا بماراءه موافق للشرع والشريعة ,وليس لأحد أن يتدخل في القضاء , وكأني به والله وقد التحق بعد العفوا عنه مع زوجته وتحالفوا مع كل خبيث خائن معارض لدينه ولسنة نبيه ولبلده , ولكن الأمر من قبل ومن بعد لله ثم لولي أمرنا ,نسأل الله له التوفيق والسداد من رب العباد ونسأله سبحانه لرائف الهداية وان يرده إليه ردا جميلا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.