“مفاجــأة” عن علاقة “انتحاريّة سان دوني” والعقل المدبّر لهجمات باريس

0

أكدت وسائل تلفزةٍ بلجيكية، اليوم الخميس، أن الانتحارية التي فجرت نفسها أمس، خلال حملة المداهمة التي نفذتها الشرطة الفرمسية في ضاحية “سان دون”، هي “” 26عاماً، ابنة خالة العقل المدبر لهجمات باريس الاخيرة عبد الحميداباعود.

 

وقالت قناة “اي تلي” الفرنسية، إن الأجهزة الفرنسية اهتمت بحسناء منذ فترة طويلة، “لتورطها في قضايا تهريب مخدرات، قبل ظهور مؤشرات في الفترة الأخيرة على تورطها في أنشطة إرهابية”.

 

 

وأوضحت القناة أن التنصت والاستماع إلى اتصالاتها الهاتفية، سَمح بوضع اليد على الشبكة الجديدة التي تحركت بشكل لافت بعد عملية الجمعة الماضي، بعد انخراط الشابة في خطط جديدة على ما يبدو، وعرض خدماتها على أطراف عديدة لم تذكرها لتنفيذ ضربات وعمليات جديدة في ، معتمدةً في محادثاتها على علاقتها العائلية بأباعود حسب تسريبات لمضمون هذه المحادثات.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.