صورة صادمة تجبر فرنسا على مخاطبة “مواقع التواصل”

0

أثارت لمسرح “لو باتاكلان” ضجة كبيرة على ، دفعت وزارة  الداخلية الفرنسية إلى مخاطبة تلك المواقع لأجل حذفها باعتبار أنها تتعارض مع القوانين الفرنسية.

وخاطبت وزارة الداخلية الفرنسية، اليوم الأربعاء، مواقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك.. تويتر.. أنستجرام…)، من أجل حذف “صورة صادمة” لمسرح “لو باتاكلان”، الذى تعرض لهجوم مسلح مساء الجمعة الماضية، وأسفر عن مقتل العشرات.

وقالت الداخلية الفرنسية، خلال تواصلها مع مواقع التواصل: إن “الصورة تتعارض مع القوانين الفرنسية”، حيث تُظهر الصورة جثت القتلى تسبح في برك من الدماء، بعد الإجهاز عليهم من قبل العناصر الإرهابية التى نفذت الجريمة.

وطالبت الشرطة الفرنسية (عبر حسابها الرسمي على موقع تويتر)، كل الفرنسيين بعدم مشاركة أي صور من مسرح الجريمة، احترامًا للضحايا وعائلاتهم.

وينص القانون الفرنسي على منع أي مواد إعلامية تحطّ من الكرامة البشرية، وتؤثر على مجرى التحقيقات.

ولم يتم التعرّف على مصدر هذه الصورة المروّعة، بيد أنها انتشرت بشكل كبير في صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، كما نشرتها صفحات تابعة لأحزاب من أقصى اليمين في ، وجريدة “ديلي ميل” البريطانية بعد إخفاء بعض أجزائها.

وأقدم فيسبوك كذلك على حظر فيديو تابع لتنظيم الدولة الإسلامية في فرنسا بطلب من وزارة الداخلية، غير أن الفيديو، والصورة المروعة، لا يزالان متاحين للمشاهدة على فيسبوك خارج التراب الفرنسي.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.