مفاجأة.. إسرائيل تبث فيديو اغتيال “المبحوح” في دبي.. شاهده

2

 نشرت القناة الثانية الإسرائيلية فيلماً قصيراً يوضح تفاصيل عملية ، وذلك بعد 5 سنوات على العملية التي جرت بمدينة في يناير 2010، ويتضمن إقراراً بمسئولية عن العملية.

وبهذا الفيلم تكون إسرائيل قد كشفت عن عمليتها المخابراتية مكتملة الأركان لاغتيال القيادي في حركة حماس، محمود المبحوح، في دبي قبل سنوات، مؤكدة أن العملية التي استخدمت فيها شبكة اتصالات عالية التقنية بين المنفذين كان مقرها العاصمة النمساوية فيينا، واستغرقت 22 دقيقة بحقن المبحوح بمادة أصابته بالشلل توفي بعدها على الفور.

وذكر الفيلم الأسماء التفصيلية للمجموعة التي قامت بعملية الاغتيال، وأوضح خط سيرهم منذ لحظة وصولهم للفندق حتى تنفيذ العملية، مشيراً إلى مشاركة شخصية بارزة بالموساد لم يسمّها في عملية الاغتيال.

منظومة اتصالات مركزية بين المنفذين كانت تقود العملية من فيينا، حيث أكد الفيلم أنه لم يكن مسموحاً لأفراد المجموعة بالتواصل في ما بينهم حتى لو كانوا يبعدون عن بعضهم أمتاراً قليلة، فيما يقوم شخص في فيينا بربط اتصالهم مجتمعين.

 وأوضح الخبير بشئون الاستخبارات، رونين برغمان، أن الهدف من ذلك هو عدم ارتباط الهواتف مع بعضها في مكان تنفيذ العملية تحسباً من كشفهم لاحقاً.

وكشف الفيلم أن قائد عملية الاغتيال غادر دبي قبل تنفيذ العملية، كما بيّن أنه بعد التأكد من موت المبحوح، قاموا بإبدال ملابسه ووضعه على سريره في وضع النوم، حتى لا يلفت نومه بملابسه انتباه عمال الفندق، ويؤخر عملية الكشف عن مقتله.

 

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. حسين خالد مقدادي يقول

    اليهود يتفننون في عمليات قتل اعداءهم من العرب والمسلمين للحفاظ على امن دولتهم وامن شعبهم ونحن العرب نتفنن ايضا في كيفية خيانة بعضنا بعضا والغدر ببعضنا لصالح اعدائنا ذلك ان الخيانة وصمة متأصلة فينا منذ القدم وكلنا يعرف ابو رغال الذي ارشد ابرهه الاشرم الحبشي الى الكعبة ويعرف ابن العلقمي الذي ارشد هولاكو الى بغداد … نحن منبع الخيانة الذي لا يجف ولا ينضب

  2. مهند عايض مطق يقول

    اليوزباشي بواب العماره الحاج خلفان كان يشرف على عملية الإغتيال لحظه بلحظه وهو اللي اسبل عيني المرحوم … كفايه هلس وكذب اسرائيل بريئة من اغتيال المبحوح

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.