مساجد كاليفورنيا تمد جسوراً للتواصل بين السنة والشيعة

0

وطن – (ترجمة خاصة)

تمد كاليفورنيا جسوراً للتواصل بين والشيعة حيث توظف المساجد الفن والموسيقى والاحتفالات لتجسير أفراد المجتمع الإسلامي وتحجيم تلك الفجوة بين الطائفتين.

وكما يقول الشيخ علي في مسجد في كاليفورنيا “أعتقد ان الشيء الوحيد المفقود اليوم هو الجمال نفسه بحيث علينا أن نوجه اهتمامنا نحو جمال الإسلام وتاريخه العريق”.

وأشاد الشيخ علي وهو قائد المركز الثقافي الإسلامي شمالي كاليفورنيا  ICCNC بدور النشاطات المقامة في الجامع للتجميع بين السنة والشيعة.

ويحاول مبنى ICCNC أن يكون نموذجاً للتناغم بين الطائفتين من خلال استضافة مسرحيات وامسيات ودروس سيراميك ورسم وغيرها. وقالت المديرة آزيتا صياح أن “لكل شبر من هذا المبنى معنىً خاص”.

ويحتضن المسجد البيض والسود والآسيويين والصوفيين في جلابيبهم الخضراء المطرزة وآخرون في العمامة الشيعية السوداء أو البيضاء أو عباءاتهم العربية الفضفاضة.  ووصفها الشيخ علي “انها تجربة فريدة من نوعها”.

وأضاف قائلاً “لن ترى هذه المظاهر في أماكن إسلامية تقليدية أخرى وإنه لمكان جيد وممتع لطفلي وزوجتي”.

وتظهر البيانات الصادرة عن الولايات المتحدة في عام 2010 بأن الإسلام هو أسرع الأديان انتشارا في في السنوات العشرة الماضية حيث بلغ تعداد المسلمين في أمريكا 2.6 مليون بينما كانوا مليون مسلماً فقط في عام 2000. بينما تشير أرقام الأمم المتحدة الرسمية أن عدد المسلمين يتراوح بين السبعة إلى ثماني ملايين مسلم.

وأظهر استطلاع للرأي أجرته مؤسسة غالوب مؤخرا أن الغالبية العظمى من المسلمين في الولايات المتحدة هم محبون ومخلصون لوطنهم ومستبشرون بمستقبل باهر.

وأظهر استطلاع أن 7% من مساجد الولايات المتحدة هي مساجد للشيعة.  كما أظهر الاستطلاع أن ٪ 44 من المساجد الشيعية في الولايات المتحدة قد افتتحت في التسعينيات من القرن المنصرم.

التسامح

وحيث حُبب المسجد للكثيرين من الزوار حيث لاذوا بالوئام بين السنة والشيعة يقول الشيخ أحمد من مركز ” ICCNC أن أهم ما يميز التجربة الأمريكية هو بأننا قادرون على المجيء لهذا البلد وممارسة ديانتنا على الوجه الذي يحلو لنا ونفعل ذلك بتسامح وتقبل للآخرين من حولنا”. ولدى الشيخ علي الرأي نفسه بحيث انه يعتقد بأن بعدهم عن الشرق الأوسط يعطيهم مساحة كافية للحوار فيما بينهم.

وهاجر عدد كبير من إلى الولايات المتحدة عقب للعراق عام 2003. ومع ذلك وبمشاهدة الشيعة والسنة مؤدين بنفس المسجد يلاحظ خلافات بسيطة للغاية بين الطائفتين. ويعزى ذلك إلى أسباب عديدة منها ارتفاع تكاليف بناء المساجد.

عن موقع On Islam

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.