داعش يجبر معتقليه على حفر الأنفاق والخنادق لتحصين الرقة من هجوم مرتقب

2

وعد الأحمد – عمان (وطن – خاص) استعاد تنظيم الدولة في مدينة ما كان يُعرف بنظام “السخرة” في السجون العربية الذي كان يُجبر عليها المحكومون بالأعمال الشاقة، حيث لجأ التنظيم مؤخراً لإجبار المسجونين لديه على حفر لحماية عناصره من هجوم بري وشيك أو من قصف الطيران الروسي لمواقعه، ودفع سجناء حياتهم ثمناً لهذه الأعمال التي يُجبرون عليها.

وأفاد ناشطون في المدينة أن أكثر من 12 سجيناً قضوا في غارات لطيران التحالف على معسكر “الكرين” التابعة لمدينة الطبقة بريف الرقة وأوضح مدير موقع “الرقة تذبح بصمت” الناشط حسام عيسى لـ”وطن” أن تنظيم الدولة في الرقة استقدم الآليات لحفر هذه الخنادق، بغية تحصين المدينة، تحسباً لأي هجوم مرتقب بالإضافة إلى لجوئه لإطفاء الكهرباء عن بعض الأحياء لدى كل غارة، وأجبر المساجين المعتقلين لديه على العمل في حفر الخنادق والتحصينات التي يجهزها التنظيم في محيط المدينة”.

 وأشار عيسى إلى أنها ” ليست المرة الأولى التي يُجبر فيها المساجين على هذا العمل الذين يدفعون حياتهم ثمناً له إذ سبق أن أُجبروا على حفر خنادق بالقرب من مطار دير الزور وقتل 6 منهم،  وقُتل العديد منهم وهم يقومون بنفس العمل على أطراف الفرقة 17 شمال الرقة”.

وحول أسباب اختيار تنظيم الدولة للمساجين في أعمال الحفر أكد الناشط حسام عيسى أن “الهدف من ذلك تجنيب عناصره من التعرض للخطر، وخصوصاً أن نسبة استهداف عمليات الحفر من طيران التحالف  تصل لـ 95% ، والسبب الثاني بحسب محدثنا هو “رفض الكثير من العناصر المشاركة في الحفر الذين يعبرون عن استيائهم غالباً متذرعين بأنهم جاءوا للقتال وليس للحفر”.

وفيما إذا كان من بين المساجين الذين يتم تسخيرهم في الحفر صغار في السن أو أطفال لفت الناشط عيسى إلى أن “أغلب هؤلاء المساجين تتراوح أعمارهم بين 16 و17 سنة” مضيفاً أن ” ذوي الأعمار الصغيرة من المساجين غالباً ما يتم تجنيدهم للقتال وليس لأعمال السخرة”.

وكشف الناشط حسام عيسى أن “الخنادق التي يتم حفرها يتراوح عمقها غالباً ما بين 1 متر او متر ونصف” مشيراً إلى أن “عدد ساعات العمل متفاوت فأحياناً من 6 إلى 7 ساعات وقد تصل أحياناً  إلى 10 ساعات” لافتاً إلى أن مساجين تنظيم الدولة الذين تم تسخيرهم حفروا حوالي 3 كم من الجهة الجنوبية لمعسكر الكرين وأكثر من 2 كم  من الجهة الشمالية الشرقية للفرقة 17

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. محمد البدواوي يقول

    موقع رايع

  2. محمود يقول

    سنبيدكم ايها الوحوش اينما كنتم وسياتى على العالم يوما يقول مر من هنا احط واقذر واوسخ فصيلة بشرية على مر العصور

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.