من الهدف إذن؟! .. تقارير تؤكد: ولا غارة روسيّة استهدفت “داعش” بسوريا !

2

كشفت تقارير صحافية، أنه بعد مرور قرابة أسبوع كامل على بدء الغارات الجوية الروسية على مواقع مختلفة من ، لم يتم تسجيل سقوط أي صاروخ على مراكز يحتلها تنظيم “” أو نقطة تجمع لمقاتليه.

 

ونشر موقع “بالينغ كات” المتخصص بالصحافة الإستقصائية تقريراً عرض فيه مقاطع الفيديو التي نشرتها وزارة الدفاع الروسية للغارات المفترضة على سوريا وزعمت بأكثر من مرة أنها ضربت مراكز تابعة لتنظيم داعش.

 

ولفت التقرير إلى أن من مجموع 14 فيديو نشرته الوزارة، فإن 12 منها على الأقل خلت من أي تواجد لعناصر أو مراكز لداعش.

 

وجاء في التقرير أن 3 مقاطع فيديو تم نشرها تحت عنوان “أهداف القصف الروسي على الإرهابيين”، خلت من أي ظهور لمراكز أو مناطق داعش، مما يشير إلى أنها مواقع لجماعات سورية مسلحة معارضة للنظام السوري فقط.

 

وزعمت في 5 مقاطع أخرى أنها استهدفت داعش، في حين أن المعلومات والتقارير السابقة كانت أشارت إلى خلو المناطق المستهدفة من أي تواجد لعناصر التنظيم.

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. محمد المستانس يقول

    الهدف هو كسر الإسلام .. لقد تآمر الشرق والغرب واليهود والنصارى والمجوس والشيوعيون وتداعوا علينا لكن هيهات هيهات .. لقد تكفل الله بحفظ دينه سواء بنا أو بغيرنا فمن هو المحظوظ الذي سيشرف بنصرة الدين ؟

  2. جابر ابوهزيم يقول

    اكيد الهدف هو الحرب على الاسلام وسنة الرسول لكن يخسئون برغم وجود ضعف كبير بين الدول المسلمه ولا يهتمون لشئون البعض وبعض رئسا الدول تحارب المسلميين والاسلام الا ان الله عز وجل ورسوله اخبرونا باحداث اليوم وما سوف يحصل وسوف ينتصر الاسلام عليهم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.