الثلاثاء, سبتمبر 27, 2022
الرئيسيةأرشيف - الهدهدمجلة ذا ترامب تشيد بالسيسي لأنه وقف ضد الإسلام

مجلة ذا ترامب تشيد بالسيسي لأنه وقف ضد الإسلام

- Advertisement -

وطن _  مجلة ذا ترامب تشيد بالسيسي بأنه يمثل فرصة لدفع عجلة المصالح الأمريكية في الشرق الأوسط منتقدة ما وصفته بالإهمال المشين من قبل أمريكا تجاه مصر.

مجلة ذا ترامب تشيد بالسيسي وذكرت  أن معاهدة السلام بين مصر وإسرائيل التي توسطت فيها الولايات المتحدة في أواخر السبعينيات كانت حجر الأساس للاستقرار في الشرق الأوسط التي استمرت لمدة 40 عاما، ولكن الإدارة الأمريكية الحالية أهملت وهمشت كلا البلدين، حسب

ووصفت المجلة تعامل أمريكا مع مصر تحت قيادة السيسي بأنه «إهمال مشين» تجاه دولة حليفة منذ فترة طويلة، وفندت المجلة ما اعتبرته «عدد قليل من مآثر السيسي التي من شأنها أن تجعل أي إدارة أمريكية سابقة أن تكون حريصة على العمل معه».

بلومبيرج: عقلان متساويان في المعركة ضد الإسلاميين.. السيسي سيكتفي بقبلة ساخنة من ترامب

- Advertisement -

ورأت المجلة أن السيسي يدرك خطر «الإسلام السياسي» حيث أنه حذر بشدة ضد مخاطره، سواء من قبل تنظيم «داعش» أو جماعة الإخوان المسلمين، مشيرة إلى اتهام السيسي للزعماء الدينيين لعدم القيام بما يكفي لمواجهة التطرف.

وقالت المجلة أن السيسي أيضا يعارض جماعة الإخوان المسلمين وحركة «حماس» الفلسطينية في أكتوبر عام 2014، لافتة إلى حظر الحكومة للحركة الفلسطينية باعتبارها «جماعة إرهابية»، هي المرة الأولى الذي يعترف فيها أي نظام عربي بإرهاب المنظمة الفلسطينية على هذا النحو، حسب المجلة.

وأوضحت المجلة أنه من ضمن مآثر السيسي أيضاً تفهمه للمخاوف الأمنية لإسرائيل، مضيفة أنه كشف في عدد من المقابلات الأخيرة عن دعمه لحرب إسرائيل، ليس فقط ضد حماس، ولكن أيضا ضد دولة إيرانية نووية.

- Advertisement -

وأشادت المجلة بدعوة السسي نحو تعزيز الحرية الدينية في مصر، قائلة إنه يعمل على تعزيز المساواة في الحقوق بين جميع الأديان، وأشارت إلى أنه أول رئيس مصري يزو الكنيسة القبطية في عيد الميلاد المجيد.

وأوضحت المجلة أن السيسي يدعم التحالف العربي لمحاربة تنظيم «داعش»، مشيرة إلى أن عدد من المحللين الجيوسياسيين في أمريكا الأمريكي ذكروا الحاجة إلى الدول السنية للخروج في الحرب ضد «داعش»، وهو ما تقوم به مصر على وجه التحديد.

ومن شأن هذه السياسات، وفقا لتقرير المجلة، جعل أي حكومة أمريكية سابقة على استعداد للعمل مع مصر تحت حكم السيسي، وأضافت: «ومع ذلك، فإن الإدارة الحالية، لم تفعل شيئا لتعزيز العلاقات مع السيسي، وفي المقابل، عندما تولى الإخوان المسلمين السلطة في عام 2012، استمر الدعم المالي الأمريكي لمصر في التدفق».

جيروزاليم بوست: العلاقات المصرية الإسرائيلية بهدوء وصلت إلى “هاي بوينت”

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث