الجبوري: وفد من (صلاح الدين) سيطلب من إيران تحريرها من داعش

0

قال النائب العراقي ، إن وفدا من سيزور لطلب دعمها في تحرير محافظتهم من قبضة “”.

وأضاف الجبوري، في حديث ورد ضمن برنامج بلا قيود على قناة “بي بي سي” العربية، “إن إيران دولة جارة للعراق وأصبح لها نفوذ قوي في العراق ولها وجود في الحرب على داعش، ولولا إيران لوصلت داعش إلى تخوم بغداد”، حسب تعبيره.

وتابع، “إن إيران دولة تقف إلى جانب العراق، واليوم الظروف الموضوعية تتطلب أن نكون نحن وإيران أصدقاء لأن داعش والإرهابيين يستهدفوننا ويستهدفون إيران”.

واستكمل، “لذلك أنا أخطط مع وفد من محافظة صلاح الدين لزيارة إيران، وأعتقد أن هناك دعما إيرانيا هائلا في المعركة التي ستسمعون عنها خلال الأيام القليلة جدا القادمة لتحرير صلاح الدين”.

وردا على سؤال مفاده “لماذا الضرورة تقتضي مساعدة إيران ولماذا أنت ضد التعامل مع تركيا؟”، قال الجبوري، “اتجهنا نحو إيران لأن أشقاءنا العرب أغلقوا أبوابهم في وجوهنا فهم غير مستعدين لتقديم أي مساعدة، وتركيا بنت علاقات خاصة مع إقليم كردستان وأصبحت أسيرة مصالحها النفطية ثم إن الإرهاب والأسلحة وداعش ومقاتليها قد جاؤونا عبر الأراضي التركية، فكيف لي أن أطلب النجدة ممن فتح أبوابه أمام الإرهاب وقوات القتل لتغزو العراق؟”، حسب تعبيره.

وأوضح الجبوري أنه لا يستهدف نائب رئيس الحكومة العراقي صالح المطلك، لأنه لم يعد بحاجة إلى السنة، ولكن البرلمان العراقي حدد العاشر من مارس موعدا لاستجواب المطلك بصفته رئيسا للجنة الحكومية العليا لإغاثة النازحين بتهم تتعلق بفساد مالي وإداري في ملف دعم النازحين، حسب قوله.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.