تحقيقات سرية بمسقط مع مسؤولي ملف قطر في تهم الرشاوي

0

نيقوسيا ـ (ا ف ب) ـ  قال مصدر موثوق إن رئيس لجنة التحقيق التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم () التقى في أحد فنادق مسقط الفخمة بمسؤولين في اللجنة المنظمة لكأس العالم 2022 في في إطار التحقيقات التي يجريها بشأن مزاعم رشوة.

وقال المصدر «يتواجد أربعة مسؤولين من اللجنة المنظمة في مسقط حاليًا بينهم مسؤول من الطراز الرفيع″.

وتابع “التقى الأمريكي مايكل جارسيا (رئيس لجنة التحقيق) بهم الأربعاء وتابع التحقيقات معهم الخميس» في إطار التحقيقات بشأن مزاعم رشوة.

ويأتي لقاء جارسيا بالمسؤولين القطريين بعد ثلاثة أيام من الاتهامات الجديدة التي وجهتها صحيفة “صنداي تايمز″ البريطانية التي تؤكد أنها تتوفر على الملايين من رسائل البريد الإلكتروني ووثائق أخرى متعلقة بدفعات مزعومة من القطري محمد بن همام الذي كان وقتها عضوًا في المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي (فيفا) قبل أن يتم إيقافه مدى الحياة عام 2012، وذلك لدعم ملف الترشيح القطري لمونديال 2022.

وفي إطار متصل، أكد المسؤولون عن التحقيق الذي يقوم به الاتحاد الدولي لكرة القدم بخصوص الجدل المثير حول استضافة مونديالي 2018 في روسيا و2022 في قطر سينتهي في التاسع من يونيو.

وقال رئيس غرفة التحقيق في لجنة الأخلاق التابعة للاتحاد الدولي مايكل جارسيا ونائبه كورنيل بوربلي: «نتوقع إنهاء مرحلة تحقيقنا قبل 9 يونيو 2014 وعرض التقرير على غرفة التحكيم (التابعة للفيفا) بعد نحو 6 أسابيع من ذلك» أي بعد المباراة النهائية لمونديال البرازيل المقررة في 13 يوليو المقبل.

وأوضح جارسيا، المدعى العام الأمريكي سابقًا، أن عرض التقرير «يأتي بعد أشهر من الحوارات مع الشهود والبحث عن الدليل».

وختم جارسيا قائلا «هذا التقرير سيتضمن جميع الأدلة المرتبطة بعملية منح الاستضافة بما فيها الأدلة التي تم جمعها في التحقيقات السابقة».

وحصلت روسيا على حق استضافة مونديال 2018، بعد منافسة مع انجلترا وترشيحين مشتركين لكل من إسبانيا والبرتغال، وهولندا وبلجيكا.

أما قطر، فحصلت على استضافة بعد منافسة مع الولايات المتحدة وأستراليا وكوريا الجنوبية واليابان.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.