قبيل 6 أكتوبر.. مصر تشهد جمعة ساخنة جدا

0

شهدت محافظات (الجمعة 4 أكتوبر2013) تظاهرات حاشدة في معظم أنحاء مصر تمهيدًا ليوم الذي دعا له التحالف الوطني لدعم الشرعية والمقرر أن يشهد تظاهرات حاشدة وعصيان مروري.  

وفي مدينة نصر –مدينة المذبحة- خرج ما يقرب من 100 ألف متظاهر رافعين صور الشهداء وعلامة الصمود “رابعة العدوية” مرددين هتافت منددة بحكم العسكر ووصلت إلي حدود رابعة العدوية المحاطة بالاسلاك الشائكة وأعداد كثيفة من جنود الجيش.  

كما خرجت تظاهرات حاشدة بالشرقية والفيوم والمنيا والغربية والاسكندرية وبورسعيد وحلوان وبني سويف وسوهاج وشمال سيناء والدقهلية والبحيرة ومطروح والإسماعيلية والجيزة والعمرانية والحوامدية ومناطق العاشر من رمضان، و شبرا والمرج والمطارية وحلوان والمهندسين بالقاهرة.  

وعلي قدر سخونة التظاهرات، وانتشارها وتزايد أعداد المتظاهرين كان الشرطة والجيش تطلق النار في الهواء بشكل “هستيري” لتخويف المتظاهرين الامر الذي أدي لارتقاء شهيد ووقوع عشرات الاصابات.  

واعتدت مجموعات من البلطجية بالخرطوش علي متظاهرين مسيرة المرج وعين شمس بينما تمكن مجموعات المتظاهرين بدخول إحدي الشوارع الجانبية المؤدية للوزارة مما أدي إلي ملاحقتهم من البلطجية وتبادلوا معًا المناوشات مما أدي لوقوع عشرات الاصابات. 

وفي الأسكندرية انطلق مجموعات من البلطجية والشرطة بزي مدني وبحماية الجيش في فض مسيرة الأسكندرية علي الكونيش.  

وقال هيثم أبو خليل -مدير مركز ضحايا لحقوق الإنسان- في تدوينة له اليوم (الجمعة):- شاهدت منذ ساعة تقريباً مشهد قوات الجيش والشرطة وهي تتأهب للهجوم علي مظاهرة الرافضين للإنقلاب .. البلطجية والشرطة باللباس المدني في المقدمة ثم تتولي (القوات )سد جميع منافذ البحر لإحكام الكماشة علي الأعداء اقصد المتظاهرين .

كما أطلقت قوات الجيش القنانبل المسيرة للدموع والرصاص الحي في الهواء علي مسيرة المهندسين الرافضة للانقلاب العسكري، وتقول فاطمة-إحدي المشاركات في مسيرة المهندسين:- أقسم بالله مرعوبين..شفت ضابط بيزعق فى عسكرى اضرب فضرب طلقة..صرخ تانى اضرب فضرب طلقة تانى فى الهوا..راح الضابط أخد منه البندقية واقعد يضرب طلقات كتير فى الهوا لحد ما خلص الطلقات..والضابط التانى عمال يحاول يفتح قنبلة الصوت ويرميها ومرتبك جدَا”.  

وفي سياق متصل شددت قوات الجيش تحصينها لميداني التحرير ورابعة العدوية وأحاطتهم بالاسلاك الشائكة مع تواجد كثيف للمتظاهرين خشية اقتحامهم من قبل المتظاهرين حيث تمكن الآلاف من إحاطة محيط رابعة العدوية المطوق بالاسلاك الشائكة وزحف المتظاهرين محاولين دخول ميدان التحرير من خلال الشوارع المحيطة به.  كما اعتدت مجموعات من البلطجية بزجاجات الملوتوف على مسيرة رافضي الانقلاب بكوبري الملك الصالح بينما استأنف عدد من المشاركون مسيرتهم .  واعتدت قوات الأمن على مسيرة حلوان التي حاولت دخول ميدان التحرير وحدث كر وفر بين الثوار وقوات الجيش في شارع القصر العيني لمنع دخولهم ميدان التحرير والجيش وارتقي أحد المتظاهرين شهيدًا.  وأطبقت قوات الجيش غاز كثيف على المتظاهرين في ميدان الجلاء بالدقي لمنعهم من الوصول للتحرير كما أطلقوا الخرطوش على المتظاهرين المتجهين إلى كوبري 6 أكتوبر أعلى عبد المنعم رياض.  واعتدت مجموعات البلطجية على المسيرة الرافضة للانقلاب العسكري بشبرا الخيمة، وأطلقت قوات الجيش الرصاص حي على مسيرة الهرم وفيصل عند نفق الملك الصالح.  وفي الشرقية انتهت مسيرة حاشدة لرافضي الانقلابين بمدينة الزقازيق بالشرقية، بعد مدة قصيرة من بدءها، بسبب هجوم البلطجية عليها من الخلف بقنابل الغاز والأسلحة البيضاء.  

 يذكر أن وكالة الأناضول للأنباء نقلت عن مصدر أمني أن مواطنين لفظا أنفاسهما الأخيرة بمستشفى “منشية البكري”، متأثرين بإصابتهما بالحجارة جراء اشتباكات بين أنصار مرسي وبلطجية بمحيط وزارة الدفاع.  وأعلن مصدر عسكري بحسب وكالة أنباء الشرق الأوسط اغلاق ميدان التحرير ومحيط قصر الاتحادية حتى عصر السبت 5 أكتوبر. 

 

:شبكة رصد” 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.