ايران تتابع بجدية قضية ترحيل رعاياها من الامارات

0
اكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية عباس عراقجي الاحد، أن الوزارة تتابع بجدية مع الإيرانية في أبو ظبي، قضية ترحيل الرعايا الإيرانيين من دولة الإمارات العربية المتحدة، مشيراً الى ان الارقام التي تتحدث عن عدد المرحلين غير دقيقة.
 
واشار الى الانباء التي تناقلتها وسائل عن ترحيل عدد من الرعايا الايرانيين من الامارات، بعد قرار وزارة الداخلية بدعوى احداث تغيير في تركيبة السكان الأجانب في البلاد، وقال: ان وزارة والمسؤولين في السفارة الايرانية في أبو ظبي يتابعون الموضوع بجدية، وتجري اتصالات مكثفة مع المسؤولين الاماراتيين في هذا المجال.
 
واشار الى زيارة وزير الداخلية الايراني مصطفى نجار الى الامارات في اوائل السنة الجارية، وقال: ان مناقشة القيود المفروضة على الرعايا الإيرانيين في الإمارات كانت من ضمن جدول اعماله في هذه الرحلة، اضافة الى التعهد الاماراتي باعادة النظر في هذا الموضوع.
 
واوضح المتحدث باسم الخارجية ان الارقام التي اعلنتها وسائل الاعلام حول ترحيل اكثر من مئة من الرعايا الايرانيين من الامارات العربية المتحدة هي معلومات وارقام غير دقيقة، ولم ترد لدينا لحد الآن اي احصائية دقيقة في هذا المجال.
 
واكد عراقجي أن مشاوراتنا مع السلطات في دولة الإمارات العربية المتحدة كانت مستمرة ولا زالت، قبل تطرق وسائل الإعلام، لهذا الخبر، وقال: سيعقد اجتماع للجنة المشتركة بين القنصيلة الايرانية ودولة الامارات بعد شهر رمضان المقبل، لمعالجة وضع الرعايا الايرانيين في الامارات.
 
هذا وقد أفادت بعض وسائل الإعلام بان العشرات من المواطنين الإيرانيين قد تم ترحيلهم من الإمارات العربية المتحدة.
 
يذكر انه خلال الفترة الماضية قامت دولة الإمارات بترحيل أكثر من 500 شخص من المواطنين الإيرانيين الذين كانوا يقيمون بعضهم في الدولة منذ أكثر من 25 سنة.
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More