ويكليكس.. عاموس جلعاد يعترف: من دون بشار سيتحد سنة سوريا مع سنة العراق!

0

 

في برقية سرية مؤرخة في 21 سبتمبر/أيلول 2005، سربتها "ويكليكس" وتولت ترجمتها حصريا "زمان الوصل"، تدور حول لقاء رئيس الدائرة العسكرية والسياسية بوزراة الدفاع الإسرائيلية "عاموس جلعاد" مع مساعدة شؤون الشرق الأدنى في الخارجية الأمريكية "إليزابيث ديبل"، تنقل السفارة الأمريكية في تل أبيب ما مفاده أن جلعاد أقر بأنه "يحتقر" بشار الأسد، لكن سوريا ستكون من دونه (دون بشار) أسوأ، حسب رأي جلعاد، الذي أضاف: (إذا زال بشار) سيكون السنة في دمشق متحدين مع السنة في العراق!
 
وتنقل البرقية عن جلعاد أن عمر سليمان (مدير المخابرات المصرية) قال له إن بشار "غبي وأصم، لا يفهم لغة التلميحات، ويصر على التمسك بالإرهاب كدرع له".
 
 
زمان الوصل
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.