حجز أغراض أميرة سعودية لم تسدد ما بذمتها من ديون في فرنسا بأمر من القضاء

0

 

قام حراس قضائيون الاثنين في كليشي لا غارين قرب باريس بالتحفظ على اغراض اميرة سعودية بسبب تخلفها عما يتوجب عليها دفعه في فرنسا، كما اعلن مصدر قريب من الملف.
 
ووضعت هذه الاغراض في علب داخل مستودع في كليشي لا غارين. ولم يكن بالامكان تمييز الاغراض المتحفظ عليها، كما ذكر صحافي من وكالة فرانس برس.
 
وقد امر احد القضاة بالتحفظ على املاك مهى السديري، طليقة ولي العهد السعودي السابق نايف بن عبد العزيز الذي توفي في حزيران/يونيو 2012.
 
وخلال اقامتها في باريس بين 22 كانون الاول/ديسمبر 2011 و17 حزيران/يونيو 2012، تناقلت وسائل الاعلام الفرنسية معلومات عن الاميرة تفيد بانها غادرت فندق شانغريلا في جادة ايينا بالدائرة السادسة عشرة برفقة حاشيتها المؤلفة من ستين شخصا، من دون ان تدفع فاتورة تناهز ستة ملايين يورو.
 
ويطالبها ستة مدينين جدد اليوم بالمال. وقد رفع احدهم وهو شركة لتأجير السيارات الفخمة مع سائقيها دعوى قضائية.
 
ويؤكد مدير هذه الشركة الذي لم يشأ الكشف عن هويته انها مدينة له ب 1,5 مليون يورو، مستحقة من بين امور اخرى عن استئجار “سيارتي رولز رويس فانتوم” واستخدام “ثلاثين سائقا”.
 
وفي 2009، اصبحت الاميرة مهى السديري ايضا حديث الساعة لتخلفها عن دفع فواتير. ورفعت شبكة كاي لارغو للملبوسات دعوى قضائية في تلك الفترة عليها لحملها على دفع فاتورة تبلغ 89 الف يورو لمشتروات تمت باسمها.
 
أ ف ب
[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More