تبدأ في العاصمة القطرية الدوحة يوم الاربعاء المقبل أعمال اللقاء العماني القطري المشترك بين رواد الأعمال في البلدين الذي تنظمه منظمة الخليج للاستشارات الصناعية جويك ويستمر يومين.

 

يأتي تنظيم هذا اللقاء في إطار سعي “جويك” الى تعزيز التعاون والتنسيق الصناعي والتجاري بين دول بمشاركة عدد من صناع القرار ورجال الأعمال والمستثمرين من كلا البلدين.

 

ويسعى اللقاء العماني القطري المشترك إلى تشجيع الشراكات الصناعية والتجارية والمساهمة في التنمية الاقتصادية بين البلدين عبر تعزيز التعاون بين رجال الأعمال والمستثمرين العمانيين والقطريين.

 

ويسهم المعرض في التعريف بفرص الاستثمار ومجالاته وطبيعته وميزاته في البلدين لمساعدة فئة رواد الأعمال الشباب على الابتكار والابداع والتشجيع على الاستثمار بأنواعه كافة.بحسب ما أورده موقع “أثير” العُمانيّ

 

ويهدف اللقاء الى الاستفادة من الإمكانيات البشرية والطبيعية غير المحدودة وزيادة العلاقات الاقتصادية على الأصعدة كافة وتشجيع الشراكات بين أصحاب المصانع والخبراء في البلدين وتسهيل مهمة رجال الأعمال العمانيين والقطريين في الاستثمار سواء في السلطنة أو دولة .

 

ويركز اللقاء على عدد من القطاعات الاقتصادية الحيوية أهمها الصناعات الثقيلة والأعمال اللوجستية والسياحية والتكنولوجيا والبرمجيات وقطاع العقارات وإدارة المستشفيات وقطاع الغاز ومشتقاته وصناعة الأدوية ومشتقاتها وتصنيع المواد الغذائية وقطاع الزراعة والثروة الحيوانية.

 

ويناقش اللقاء محاور عدة أبرزها تعزيز الحركة التجارية والمساهمة في التنمية الاقتصادية بين البلدين والاستثمار في قطاع التكنولوجيا والاتصالات لمقاربة فرص الاستثمار العالمية والتعريف بفرص الاستثمار المتاحة.