في واقعة غريبة أثارت جدلاً واسعاً، تداول ناشطون بمواقع التواصل، مجموعة من الصور والفيديوهات، أظهرت شخصاً مجهولاً وهو يقوم بتشويه عددا من السيارات الفخمة لخليجيين في العاصمة البريطانية .

ويظهر المقطع المتداول على نطاق واسع الشاب الذي ذكر البعض أنه جزائري الجنسية (ولم يتسنى لنا التأكد من ذلك) وهو يعتدي على شخص آخر قال النشطاء إنه إماراتي حاول التصدي له، ثم قام بضربه بأداة ويحاول إخراجه من سيارته لاستكمال الاعتداء عليه.

وخلال الفيديو، ظهر الشخص، وهو يترقب السيارات الخليجية الفارهة، ويخطّ عليها  عبارات غريبة، بدا واضحاً منها كلمة “WAR”، كما كان يرتدي قناعا يغطي وجهه وملامحه.

 

وأظهرت الصورة الملتقطة والفيديوهات حجم الضرر الذي وقع على السيارات الخليجية.

 

وأثار هذا الحادث استغراب العديد من النشطاء الذين تساءلو عن سبب إقدام هذا الشاب على مثل هذا الفعل.

 

وشن إماراتيون هجوما عنيفا على الشاب بعدما ذكروا أنه جزائري وكالوا السباب للجزائر وشعبه في الردود.