قال محلل إسرائيلي، إن جيش الاحتلال يعمل في الضفة الغربية على حماية الرئيس الفلسطيني والسلطة.

 

وأضاف “روؤفين بيركو” في حوار تلفزيوني، أن هناك مصالح مشتركة بين والسلطة تتمثل في الحفاظ على الاستقرار وتجنب توتر الأوضاع.

 

وتواصل السلطة عبر أجهزتها الأمنية مع إسرائيل، الذي اعتبره عباس أنه “مقدس” ويكفل حماية إسرائيل من عمليات المقاومة أو أي حراك ضد الاحتلال.

 

وأعلن رئيس السلطة محمود عباس مراراً وتكراراً وقف التنسيق الأمني مع الاحتلال، إلا أن الجانب الإسرائيلي أكد استمراره وعدم انقطاعه.