تداول ناشطون بمواقع التواصل مقطعا مصورا، يظهر فتاة لبنانية فاجئت بالصعود سريعا على المنصة خلال بث مباشر لخطاب يلقيه واحتضانه وتقبيله أمام الجمهور.

 

ويوضح النشطاء أنه في اختتام برنامج بناء المهارات 2017 هرعت إحدى الفتيات وهي في العقد الثاني من عمرها لتقبيل “الحريري” متخطية جميع حراسه الشخصين الذين حاولوا إبعادها عنه.

 

فما كان من “الحريري” إلا أن خاطب حراسه الشخصيين قائلا: “خلوها …خلوها”

 

ونشر رئيس وزراء المقطع هو أيضا على صفحته الرسمية بموقع التواصل “تويتر”، ولم يعلق عليه غير أنه أرفق “ابتسامة” ضمن خاصية (الإيموشن) التي يتيحها تويتر للتعبير عن الحالة.

 

يشار إلى أنه في نوفمبر الماضي أثار قضية احتجاز سعد الحريري في ، جدلا واسعا في لبنان خاصة والعالم بشكل عام، ولم يتضح إلى الآن حتى بعد عودة الحريري لبلاده وتقلده منصبه الذي استقال منه السبب الحقيقي لهذا الحادث الذي يضاف لجملة الألغاز التي يقوم بها ولي العهد السعودي .