حذر النائب التونسي عدنان الحاجي, من خطورة المرحلة القادمة في , مشيراً إلى أنه من حق الشعب التونسي الاحتجاج والتظاهر.

 

وأضاف النائب التونسي في مداخلته خلال الجلسة العامة في مجلس نواب الشعب، تعليقا منه على أحداث العنف والنهب التي وقعت أمس، إن “الشعب ما تصرف غالط..أنت تسرق أنا نسرقك..أنت ضربت أنا نضربك..وكل التوقعات تقول أنا هذه السنة ستكون سنة دم في تونس”.