أطلقت الفنانة المغربية، لبنى الشرقاوي، أغنية جديدة أهدتها لدولة ، عنوانها “ّهاذي ”، بإيقاع مغربي عصري، وهي من كلمات محمد المغربي، وألحان مروان أصيل، وتوزيع رشيد محمد علي.

 

وتفتح الأغنية بكلمات تمجد قطر: “فاتحة بالخير بابها، كل العرب أحبابها، الله يصون ترابها، هاذي قطر”. وجاء فيها أيضا: “رياضة صحة واقتصاد، تعليم عنوان اجتهاد، توقف بوجه الشداد، هاذي قطر. قوة هيبة سلم وأمان، بهم يشهد لها الزمان، اسأل عليها بكل مكان، هاذي قطر”.

 

وتظهر في الكليب أيضا أهم معالم قطر ومشاهد من الحياة فيها، إضافة إلى لقطات من لقاء أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، والعاهل المغربي الملك محمد السادس.

 

ووصفت الشرقاوي الكليب بأنه “إهداء من بنت المغرب لبنى الشرقاوي لدولة قطر الشقيقة، دام عزك يا قطر”.

 

ويأتي صدور هذه الأغنية في وقت تتعرض فيه قطر للحصار وحملة إعلامية شارك فيها أيضا فنانون خليجيون أطلقوا أعمالا تحرض على قطر وشعبها.