شن الكاتب الصحفي والمحلل السياسي الفلسطيني ، هجوما عنيفا على ولي عهد المملكة العربية ، مشددا بأن الأخير من أشد أعداء والإسلام على الرغم من ادعائه بغير ذلك.

 

وقال “زلوم” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” لولا مهالك اعرب الصحراء لما كان الكيان ,باموالهم المنهوبة من الشعوب يمولون الكيان الغاصب لفلسطين , كانت أموالهم سابقاً ترسل لأمريكا ومنها للكيان , بزمن عهر بن سلمان اصبحت الأموال تتدفق مباشرة للكيان , هؤلاء الأعراب يتشدفقون بالعروبة والإسلام بينما هم ألد أعداء العرب والإسلام”.

وأضاف في تغريدة اخرى، محذرا من حسابات إلكترونية تتبع “حكام ” قائلا: ” حساب هذا الخنزير يتبع مخابرات بقايا يهود خيبر (حكام ) مغتصبي بلاد الحرمين ونجد و إليك ما نُشر سابقاً , الموساد يخطط و مخابرات صهاينة تنفذ , هذا الحساب وأمثاله ذباب إلكتروني”.

يأتي هذا تزامنا مع تصريحات ، والتي أكد فيها ان المملكة العربية السعودية لديها خارطة طريق لإقامة علاقات دبلوماسية كاملة مع دولة الاحتلال الإسرائيلي.
واعتبر الجبير أن الإدارة الأمريكية جادة بشأن التوصل لاتفاق سلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين لكنها لا تزال تعمل على تفاصيل خطتها المقترحة.

 

وقال الجبير وهو سفير سابق للولايات المتحدة لقناة “فرانس 24”: “نعتقد أن إدارة ترامب جادة بشأن إحلال السلام بين الإسرائيليين والعرب”.

 

وأضاف: “يعملون على أفكار ويتشاورون مع كل الأطراف وبينها السعودية ويدمجون وجهات النظر التي يعرضها عليهم الجميع. قالوا إنهم يحتاجون لمزيد من الوقت لوضعها (الخطة) وعرضها”.

 

وأكد الجبير أن الرياض لا تزال تدعم حل الدولتين الذي أشارت واشنطن للسعوديين إلى أنه مقترحها الذي تعمل عليه.

 

وقال الجبير: “لم يتضح بعد هل ستكون مقترحات الإدارة مقبولة للطرفين لأنني لا أعتقد أن الخطة التي تعمل عليها الولايات المتحدة اكتملت بعد”.