طالبت أكثر من 50 مشرعة ديمقراطية بمجلس النواب الأميركي ، الإثنين، بإجراء تحقيق في شكاوى التي تقدمت بها عدة ضد الرئيس .

 

وقالت المشرعات في رسالة مكتوبة “لا نستطيع تجاهل العديد من النساء اللاتي تقدمن باتهامات ضد السيد ”. ولكن ليس من المرجح إجراء تحقيق رسمي في الاتهامات بسبب سيطرة الجمهوريين على جدول الأعمال في الكونغرس. وينفي الاتهامات.

 

ووقعت 56 مشرعة على الرسالة، التي أعدتها مجموعة عمل المرأة الديمقراطية التي تضم كل النائبات عن الحزب الديمقراطي في مجلس النواب.

 

وجاء ذلك عقب مطالبة ثلاث سيدات الكونغرس بإجراء تحقيق في شكواهن ضد ترامب بالتحرش الجنسي بهن.

 

وخلال العامين الأخيرين اتهمت أكثر من 12 سيدة ترامب بالتحرش الجنسي في السنوات التي سبقت دخوله المعترك السياسي.

 

وجاء في الرسالة التي أرسلت إلى لجنة التحقيق الرئيسية بالمجلس أن هناك ما لا يقل عن 17 شاكية وأوردت أسماءهن