أمرَ قاضي “المعارضات” بمحكمة الجديد تجديد حبس المطربة “بطلة” كليب “” الذي أثارَ ضجةً على مواقع التواصل الإجتماعيّ لاحتوائه على إيحاءات جنسية، بينما أصدرت النيابة العامة قراراً بضبط وإحضار مخرجي الكليب.

 

وقرر القاضي تمديد توقيف  المطربة 7 أيام بتهمة التحريض على وذلك لجلسة الأثنين المقبل.

 

وارتدت “شيما” النقاب أثناء ترحيلها من محكمة مصر الجديدة إلى قسم شرطة النزهة لإخفاء وجهها.

وقالت المتهمة أمام وكيل أول نيابة النزهة، إنها لم تكن تعلم أن الكليب سيثير ضجة وانتقادات عقب إذاعته، مشيرة إلى أنها أداة في يد المخرج، وهو من يوجهها في تمثيل الكليب، ولم تعلم أنه سيخرج بهذا الشكل.

 

وأصدرت النيابة العامة قراراً بضبط وإحضار مخرجي كليب “عندي ظروف”، بعدما أثبتت تحريات مباحث الآداب تورطهما في التحريض على الفسق والفجور، بمشاركة المتهمة الأولى المطربة “شيما”.

 

العقوبات التى نص عليها القانون لتهمة التحريض على الفسق والفجور، نظمتها نص المادة 269 مكرر من القانون المصري، والتي نصت على أن يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن شهر ولا تزيد عن 3 شهور كل من وجد في طريق عام أو مكان مطروق يحرض المارة على الفسق بإشارات أو أقوال.