تحت عنوان (بكل بساطة و فخر وهدوء “دي انا”)، قررت فتاة مصرية ً وتدعى “”، وتبلغ من العمر 18 عاماً، نشر مراحل تحولها من “مالك” إلى “ملك” بمجموعة من الصور الخاصة.

 

المتحولة جنسيا “ملك الكاشف” ظهرت منذ أشهر قليلة مع الإعلامي معتز الدمرداش على قناة “المحور”، فى حلقة بعنوان “”، وخلال الحلقة كشفت “ملك” عن امنيتها لإجراء ، ومعاناتها التي تعيشها للتحول من “مالك” إلى “ملك”.

 

وعقب الحلقة التي تم حذفها من موقع الفيديوهات الشهير “يوتيوب”، تعرضت الفتاة لتهديدات كثيرة من قبل المعارضين لفكرها، حيث نشرت منشورا يصف هذا بكلمات: “تهديدات أيفري وير”.

 

وقال في منشورٍ لها عبر “فيسبوك”، الجمعة: “خمس سنين من رفض العالم ليا .. خمس سنين من العنف و الاذى .. خمس سنين من الصراع النفسي و الجسدي .. خمس سنين من استقلال و شغل و دراسه كلهم اصعب من بعض لان الكل كان نابذني”.

 

وأضافت: “مش سهل تلاقي بنت عابرة جنسيا ( متحولة جنسيا ) تنزل صور ليها قبل تغيير شكلها و قبل العمليات لان بكل بساطه كل صورة من دول بتحمل اذى نفسي كبير جدا ليا و كنت بتجنب ان اي مخلوق يشوفهم و بكتفي بصور الفترة الحاليه”.

 

وقالت: “بس ليه اخبي حقيقتي اللي هي و بكل بساطه، اني بنت جميلة و مقاتله حاربت سنين عشان افوز بنفسي، سنين متابعه نفسيه عشان اخد اي تقرير يثبت حالتي و يرحمني من اذى الشرطه و الاهل سنين بحاول جاهده اعمل عملياتي الجراحية عشان ابص لجسمي و انا مرتاحه و قدرت بعد معاناة و تعب اعمل جزء منها .. سنين وانا كل يوم ببكي بالدموع لاني كنت بشوف في مرايتي ولد مش بنت و حقيقتي البسيطه هي اني بنت محبوسه في جسم ولد ..”.

 

وتابعت: في امور مبنحتاجش فيها رأي الطب و الدين و حتى اقرب الناس لينا في امور بتكون اوضح من الشمس بس لو قررنا نشوف بقلبنا مش بعيوننا و من الامور دي هي احنا .. ذاتنا .. هويتنا و ميولنا و ديننا اللي في الاول و الاخر هم لينا مش لحد،انا عيشت سنين بدور عالدعم و السند و بحاول اقاوم و استحمل النبذ و العنف و الضرب و الشتيمه و الخوف و الخذلان”.

 

وزادت: “بس دلوقتي و بعد ما وصلت تقريبا للي انا عيشت عمري احلم بيه … هنزلكم الصور دي من اول يوم قررت فيه اخوض حربي مع المجتمع و على كل صورة قصة بتحتوي على مأساه عشان اخيرا اوصل لليوم اللي اكون فخوره فيه بنفسي اني بطله و مقاتله و حقيقيه مش مصطنعه …”.

 

وقالت: “انا إمرأة عابرة جنسيا ( متحوله ) و فخورة كل الفخر و انتن يا صديقاتي العابرات يجب ان تكن فخورات بذاتكن التي صنعتنها بأيديكن .خمس اعوام من النضال و مستمرة”.

 

وقسمت المتحولة جنسياً “ملك” مراحل تحولها إلى ثماني مراحل تجسد كل منها في صورة، وترويها كالتالي: