أعلنت الهيئة العامة للرياضة التي يرأسها المستشار في الديوان الملكي السعودي تركي آل الشيخ ، رسمياً، السماح للنساء بالدخول إلى الملاعب.

 

وحدَّد رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة، تركي آل الشيخ في مؤتمر صحفي، بداية العام 2018 موعداً لبدء السماح للعائلات بكامل أفرادها لدخول الملاعب.

 

وقالت صفحة الهيئة العامة للرياضة  عبر حسابها الرسمي بموقع التدوين المصغر “تويتر”: “البدء في تهيئة ثلاثة في وجدة والدمام لتكون جاهزة لدخول العائلات مطلع 2018، وفقاً للضوابط الخاصة بذلك”.

 

كما نشرت الهيئة العامة في تغريدة أخرى، مجمل القرارات التي اتخذها آل الشيخ.

 

وأقر آل الشيخ إنشاء مجمع ترفيهي شامل، وملتقى للجماهير يحتوي (، ومقاهي، وشاشات عرض)، في الملاعب الثلاثة.

 

وقال آل الشيخ إن الهيئة ستكون حريصة على محاربة “المحرمات” التي قد ترافق قرار دخول للملاعب، زاعما بأن دخولهن سيكون وفق الضوابط الشرعية.

 

وحدد آل الشيخ، أسعار التذاكر للدرجات العادية في الملاعب، بين 10 إلى 50 ريال، بينما تصل أسعار تذاكر المقاعد “الذهبية” إلى سبعة آلاف ريال.

 

ويأتي قرار السماح للنساء بدخول الملاعب، بعد سلسلة من القرارات التي اتخذتها الرياض بخصوص المرأة، أبرزها السماح لها بقيادة السيارات، بعد عقود من منعها وتجريمها، كما فتحت المجال أمامهن لدخول سوق العمل بشكل أكبر.