وقع على قرار جديد يقضي بفرض حالة صحية عامة في الولايات المتحدة، وذلك بعد تفشي الإدمان على مادة “opioid” الشبيهة بالأفيون.

 

وتقول السلطات الأمريكية بحسب ما نقلت وسائل إعلام، أن 91 شخصا يموتون يوميا في بسبب تعاطي جرعات زائدة من .

 

وبلغ عدد الوفيات 33 ألفا منذ عام 2015، ويتزايد المعدل منذ ذلك الحين. وكانت الولايات المتحدة قد أعلنت حالة طوارئ مماثلة في عام 2009 لمكافحة تفشي أنفلونزا ” اتش1 إن1″، أعلن ذلك مصدر مسؤول في الإدارة الأمريكية طلب عدم ذكر اسمه.

 

وقال للصحفيين، إن دونالد ترامب سيطلب من القائم بأعمال وزير الصحة والخدمات الإنسانية إريك هارجان إعلان حالة طوارئ صحية على مستوى البلاد على مدى 90 يوما.

 

وسيعطي ذلك الوكالات الاتحادية إمكانية استخدام سلطاتها في حالات الطوارئ للحد من الوفيات الناجمة عن تعاطي العقاقير الصيدلانية الشبيهة بالأفيون والمخدرات في الشوارع بما في ذلك الهيرويين، بالإضافة إلى السماح باستخدام الأموال الاتحادية والموارد الأخرى لمعالجة هذه المشكلة.