قال الكاتب القطري صادق محمد العماري، رئيس تحرير جريدة “الشرق” القطرية، إن اجتماعا طارئا على أعلى مستوى سيتم عقده في للسيطرة على انشقاقات محتملة داخل الجيش والسلك الدبلوماسي.. حسب قوله.

 

ودون “العماري” في تغريدة على مسؤوليته الشخصية رصدتها (وطن) عبر حسابه الرسمي ما نصه: “اجتماع طارئ على أعلى مستوى في أبوظبي بمشاركة نخبة من قوات لوضع خطة للسيطرة على انشقاقات محتملة في الجيش والسلك الدبلوماسي.”

 

وكان قد أعلن الأسبوع الماضي في العاصمة الفرنسية باريس عن إطلاق حملة دوليّة لمقاطعة الإمارات العربية المتحدة.

 

وقالت الحملة في بيان لها إن مجموعة من نشطاء حقوق الإنسان أطلقوا حملة المقاطعة خلال ورشة تباحث فكري عقدت على مدار يومين، حضرها مجموعة من المدافعين عن حقوق الإنسان ونشطاء حملات وضحايا لقوانين الإمارات التمييزية.

 

وقالت الحملة التي أطلقت على نفسها الحملة الدولية لمقاطعة الإمارات ICBU إنها ستبدأ أنشطتها في الخامس عشر من شهر أكتوبر الحالي، وإن مجموعات من النشطاء تم تشكيلها في باريس وبروكسل وبرلين ولندن وروما ومدريد ونيويورك للمشاركة في انطلاق الحملة، مضيفة إن مجموعات في دول أخرى ستشارك في هذه الحملة وإنهم جميعاً سيعملون تحت سكرتارية عامة للحملة.

 

الحملة أوضحت أنها تنطلق في ضوء انتهاكات حقوق الإنسان اللامتناهية التي تمارسها الإمارات، إضافة إلى جرائم الحرب التي ترتكبها في وانتهاكات حقوق العمال، بجانب اعتبارها مركزاً للعبودية الحديثة.

 

وأضافت أن الإمارات اليوم تعتبر إحدى الدول التي تقود عمليات الاتجار بالبشر وغسيل الأمول وداعماً أساسياً لمجموعات إرهابية في سوريا ومناطق أخرى في الشرق الأوسط.