تداول ناشطون مصريون عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، مقطع فيديو لمدرس مصري خصوصي يشرح لطلبة الثانوية العامة مستخدما فيه العديد من دون حياء على الرغم من أن الدرس مختلط.

 

ووفقا للفيديو المتداول فقد شبه المدرس العناصر الكيميائية بثلاثة انواع من البنات “بنت مدلعة وبنت عادية وبنت شاذة”.

من جانبهم، شن رواد “فيسبوك”، هجوما  حاداً على المدرس، مؤكدين بأن ما يمارسه المدرس تحريضا على الفسق والفجور، معتبرين أن هذه الالفاظ تدل على السفالة الانحطاط، مشبهين إيّاه بأنه أقرب لمدرس شقة دعارة.