كشفت قناة “الجزيرة” عن رسالة حصلت عليها من مصادر خاصة بعثها قائد قوة الواجب المشتركة الإماراتي أحمد علي محمد البلوشي إلى قائد محور اللواء خالد فاضل، يطلب فيها الالتزام بتعليمات التحالف العربي وعدم القيام بأي إجراءات في المحافظة إلا بالتنسيق معه.

 

وتظهر الرسالة طلب البلوشي وقف التحركات الميدانية والعسكرية التي أشرف عليها الوفد الحكومي اليمني برئاسة عبد العزيز جباري نائب رئيس الوزراء اليمني خلال زيارة لتعز.

 

وتمنع توجيهات القائد الإماراتي تغيير أو سحب أي نقاط أمنية من قبل أي قوة، إلا بعد أخذ الإذن من قوات التحالف العربي في عدن.

 

كما ذكرت رسالة قائد القوات الإماراتية أنه يجري العمل على تعيين محافظ جديد ورئيس لجنة أمنية لمحافظة تعز جنوبي .

 

وكانت أحزاب اللقاء المشترك بتعز قد أدانت الأربعاء قوة أمنية مدعومة من قياديين في للإصلاح بعدن وإغلاق مقر للحزب، معتبرة أن ذلك يستهدف العملية الديمقراطية في البلاد.

 

وكانت قوة أمنية مدعومة من الإمارات شنت حملة اعتقالات في عدن، واعتقلت عشرة من قياديي وكوادر حزب التجمع اليمني للإصلاح.

 

يذكر أن الأجهزة الأمنية في عدن تتبع دولة الإمارات التي تتحكم بالملف الأمني في المحافظات الجنوبية عموما.