قالت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية على موقعها الإلكتروني نقلا عن مصادر لم تسمها، أن طائرة تابعة للشركة الأردنية، “كانت في طريقها من إلى ، واقتربت من أجواء ”.

 

وأشارت المصادر إلى أنه “في أعقاب تشخيص الطائرة” من قِبل مقاتلتين إسرائيليتين (لم تذكر طرازهما)، واتضح كونها مدنية، تابعت الأخيرة مسارها وأكملت طريقها للأردن، دون توضيح طبيعة هذا التشخيص أو التتبع.

 

المصادر ذكرت كذلك أن عطلاً فنياً كان سبباً في اقتراب الطائرة من الحد الجوي الإسرائيلي، مشيرةً إلى أن المقاتلتين عادتا لقواعدهما بعد التأكد من أن الطائرة الأردنية مدنية.

 

من جانبها، أكدت الخطوط الجوية الأردنية أنه لا صحة على الإطلاق لما تم تداوله في الإعلام الإسرائيلي، حول اعتراض إحدى طائراتها.

 

وقالت الشركة في بيان لها أنه “لا صحة على الإطلاق لما تداولته بعض وسائل الإعلام بشأن اعتراض طائرة تابعة لـ().