هددت امرأة أشهرت مسدساً في وجه عاملين بمحل ملابس بمدينة ، تملكه “”، بأنه “سيتم إعدامهن إذا وطئت أقدامهنّ أراضٍ شيوعية”، قبل أن تفرَّ هاربةً.

 

وأفادت الشرطة ووسائل إعلام بأن امرأة أشهرت مسدساً في وجه عاملين بمحل ملابس تملكه الشقيقات ” كيم، وكورنتي، وكلوي كاردشيان”، الخميس ، ثم عادت إلى المحل في وقت لاحق ولوَّحت بسلاح أبيض.

 

وقالت جوانيتا نافارو (من شرطة لوس أنجليس)، عبر الهاتف: “نريد أن نعرف من هي ونبعدها عن الشوارع”.

 

وذكرت إدارة قائد الشرطة في بيان، أن المرأة دخلت المحل قبيل الظهر بقليل وهي تصرخ قائلةً: “ابتعدوا عن كوبا”، فيما أشهرت المسدس في وجه أحد العاملين.

 

وأضافت أن المرأة أشهرت السلاح في وجه موظف ثانٍ ثم خرجت من المحل.

 

ولم تفصح الشرطة عن اسم المحل، لكن محطات تلفزيونية في لوس أنجلوس ذكرت أنه محل ملابس “داش”، الذي يفيد موقعه الإلكتروني بأنه ملك للشقيقات الثلاث نجمات برنامج تلفزيون الواقع الشهير “كيبينج أب ويذ ذي كارداشيانز”.

 

وشاركت طائرة هليكوبتر تابعة للشرطة في عملية البحث عن المرأة.

 

ووصل مراسلو قنوات تلفزيونية إلى المحل بعد تهديد العاملين للمرة الأولى، وتمكنوا من تصوير المرأة بالفيديو لدى عودتها إلى المحل حاملةً السلاح الأبيض.

 

وظهرت المرأة في لقطات لقناة “فوكس 11” وهي تقول: “سيتم إعدام الشقيقات كاردشيان إذا وطئت أقدامهن أراضي شيوعية”.

 

ولم تردَّ متحدثة باسم كيم كاردشيان على طلب تعقيب على الواقعة.

 

وكانت الشقيقات كاردشيان ومغني الهيب هوب كاني وست، زوج كيم، قد قاموا بزيارة كوبا العام الماضي.