تعرض لوعكة صحية مفاجئة الإثنين، نقل على إثرها إلى المستشفى الأميركي في العاصمة اللبنانية بيروت لإجراء .

 

وأوضح حساب الأمير خالد بن طلال على موقع “تويتر” أن “الأمير خضع لعملية قسطرة للقلب، وخرج مساء من المستشفى بعد استقرار حالته”.

 

وأكد الحساب أن حالته مستقرة وسيعود إلى المملكة السبت المقبل.

 

يذكر أن إبن الامير خالد الذي يعرف بـ”” لا يزال يعيش في غيبوبة منذ أكثر من 11 عاماً إثر تعرضه لحادث سير.