تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك وتويتر” مقطع فيديو يظهر اقتحام “تاونفيلد ” في العاصمة بالأحذية، وهو الأمر الذي أثار عاصفة من الغضب ضد هذا التصرف الغير مسؤول.

 

ووفقا للفيديو المتداول الذي رصدته “وطن”، فقد ظهر أفراد من الشرطة رجالا ونساء يدخلون بأحذيتهم، إلى مسجد “تاونفيلد ” بمنطقة “باكنجهامشير”(شمال غربي لندن).

 

وبحسب الفيديو، أبدى المصلين استياءهم من دخول الشرطة بأحذيتهم إلى المسجد خلال صلاة الجمعة، فيما علت أصوات غاضبة، تطالب عناصر الشرطة بالخروج من المسجد فورا.

 

من جانبه، زعم المتحدث باسم الشرطة في تصريح لوسائل إعلام محلية، أن “أفراد الشرطة توجهوا إلى المسجد بعد تلقيهم نبأ وقوع شجار فيه، ودخولهم إليه بالأحذية كان لمنع تعرض المزيد من الناس للأذى”.